~ منتديات الرحمة والمغفرة ~
. منتديات الرحمة والمغفرة على منهج اهل السنة والجماعة

: ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِالله )

نداء إلى أنصار رسول الله " صلى الله عليه وسلم "أنضم الينا لنصرة رسولنا من خلال منتدى الرحمة والمغفرة

. لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا ... بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشر الإسلام

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم,

~ منتديات الرحمة والمغفرة ~

~ معاً نتعايش بالرحمة ~
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتقناة الرحمة والمغفرة يوتيوبفيس بوكتويترمركز تحميل للصورالتسجيلدخول
منتديات الرحمة والمغفرة على منهج اهل السنة والجماعة
( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِالله ) . نداء إلى أنصار رسول الله "صلى الله عليه وسلم "أنضم الينا لنصرة رسولنا من خلال منتديات " الرحمة والمغفرة ". لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا . بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشرالإسلام .مديرة الموقع / نبيلة محمود خليل


تنويه .. لكل الأعضاء : على كل من يرغب فى عمل موضوع مشترك بينه وبين أى عضو من الأعضاء .. عليه أن يخبره فقط فى قسم حوار مفتوح بين الأدارة والأعضاء .. وقد تم تحديد يوم الجمعه فقط  للردود على الموضوعات  التى لم يرد عليها .. وأيضا الردود على الموضوعات القديمه .. شكرا

أعلان ... أرجو من الأعضاء الألتزم بوضع موضوع وأحد فقط فى كل قسم حتى نستطيع قرأتها بتمعن - موضوع واحد يقرأ أفضل من عدة مواضيع لا تقرأ - أشكركم


المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
مشروع تحفيظ القران
 
تلفزيون الرحمة والمغفرة
نشرة اخبار منتدى الرحمة واالمغفرة
توك توك منتديات الرحمة والمغفرة

كاميرا منتديات الرحمة والمغفرة



شركة طيران منتديات الرحمة والمغفرة

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
نبيلة محمود خليل
 
كلمة حق
 
الدنيا فناء
 
alfalah
 
عزمي ابراهيم عزيز
 
عواطف
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مع كل إشراقة شمس ^ بصبح عليك^ مع وعد الله ونبيلة محمود خليل ^ حصرياً
مشروع حفظ القرآن والتجويد"مع نبيلة محمود خليل"" حصرى"
^ من اليوم أنتهى عهد نبيل خليل ^ أدخل وشوف مطعم منتديات الرحمة والمغفرة مع نبيلة ونبيل ^
تليفزيون منتديات الرحمة والمغفرة يقدم لكم "برنامج الوصول إلى مرضات الله " مع نبيلة محمود خليل" كلمة حق"
بريد منتديات الرحمة والمغفرة ^ ظرف جواب ^ مع نبيلة محمود خليل وكلمة حق ^ حصرياً
^ نشرة أخبار منتديات" الرحمة والمغفرة " مع نبيلة محمود خليل"حصرياً "
* كلمة للتاريخ * مع نبيلة محمود خليل ود / محمد بغدادى * حصرى
^ كاميرا منتديات الرحمة والمغفرة ^ إبتسامة كاميرا ^ مع نبيلة محمود خليل وكلمة حق ^ حصرياً ^
^^ دورة التبسيط فى دقائق علم التجويد ^^
,, قلوب حائرة ,, وقضايا شبابية متجدد ,, مع نبيلة محمود خليل ونبيل خليل ,,

شاطر | 
 

 ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-   الأربعاء يناير 20, 2010 5:10 am

ـآ‘لـصـحـابـي وٍ ـآ‘لـتـابـعـي وٍمـن هـمـا

الصحابي من لقي النبي صلي الله عليه وسلم مؤمناً به ومات علي الإسلام

فكل من لقيه سواء طالت مجالسته أو قصرت روي عنه أحاديثه أم لم يرو ، غزا معه أم لم يغز ومن رآه مجرد رؤيا ولو لم يجالسه ومن لم يره لعارض كالعمي مثل ابن أم مكتوم مثلاً ..

كل هؤٍلاء صحابه ..

ويدخل أيضاً فى تعريف الصحابي من رآه ثم ارتد والعياذ بالله عن الإسلام ثم عاد الي رشده واتبع الصواب وعاد إلي الإسلام ومات عليه وإن لم ير الرسول مرة أخري .

أما التابعي فهو من صحب صحابياً ولا يكتفي فيه بمجرد اللقاء بخلاف الصحابي مع النبي صلي الله عليه وسلم فإنه يكتفي بذلك لشرف النبي صلي الله عليه وسلم وعلو منزلته فالإجتماع به يؤثر في النور القلبي أضعاف ما يؤثره الإجتماع الطويل بالصحابي وغيره من الأخيار .


زٍيــارٍة ـآ‘لـجــدة


في فناء المدرسة التقي الأصدقاء ، طلاب العلم ، فقال مسعود : كم أنا سعيد لأنني بعد إنتهاء اليوم الدراسي سوف أذهب لزيارة جدي وجدتي ، والاطمئنان عليهما ، وسوف أسأل جدي عن أولا الصحابة ، فلقد قرأت كثيراً عن بنات الصحابة ، ولم أقرأ عن أبناء الصحابة لا أدري لماذا ..؟

كريم : أقول لك ياصديقي العزيز ، بنات الصحابه ، منهن امهات المؤمنين مثل : السيدة عائشة بن أبي بكر الصديق ، والسيدة حفصة بنت عمر رضي الله عنهم .

محمود : رضي الله عنهم جميعاً .

أيمن : ولكن من أولاد الصحابة من حمل لواء الجهاد ، وخاض الغزوات .

حسام : هذا صحيح ، ومنهم أيضاً من روي الأحاديث .

طارق : إنهم يا إخواني صحابة أبناء صحابة ، سعدوا ونهلوا من الحبيب المصطفي .

كريم : هذا صحيح وجميل ، وبديع ، ذرية بعضها من بعض .

طارق : الواقع أنهم قدوة لنا ، فلماذا لا نتدارس قصصهم ، ونعيش معهم أوقاتهم فنتغذي من فيض أنوار إيمانهم ونحذو حذوهم ونسير علي خطاهم ونتبع طريقهم ..

مصطفي : ولكنا لا نعرف كيف نستقصي أخبارهم ونأتي بها جملة فنفيد ونستفيد .

محمود : اتذكرون يا إخواني والد زميلنا أحمد الذي تخصص فى شرح مثل هذه المسائل المثمرة المفيدة .

الأولاد جميعهم : بالطبع نذكره ..

محمود : أقترح عليكم أن نذهب إليه نسأله عن الكتب التي نجد فيها هذه المعلومات المفيدة ..


لـقـاء ـآ‘لأصـحــاب

وجاء يوم الخميس وكان أحمد يدرس فى مدرسة أخري ، فاتصل به مسعود ليخبره بقدومهم إليه ، ورحب والد أحمد بالضيوف الصغار ، محبي العلم ، ملتمسي القدوة والمعرفة ، وبدأ الحديث ..

فقال مسعود : كنت ياعماه عند جدي منذ أيام فأخبرني أن بعض أولاد الصحابة هم أيضاً صحابة ، لأنهم عاشوا مع رسول الله صلي الله عليه وسلم ورأوه ..

أبو أحمد : نعم ، هذا صحيح وفيهم من كان له دور فى الجهاد ومن روي الأحاديث وأولاد الصحابة يشملون الأبناء الذكور والبنات أيضاً ..

مصطفي : ونحن نريد منك ياعماه أن تراجع معنا معلوماتنا وتشرح لنا ما خفي علينا كما عودتنا دائماً ، بالفضل تجمعنا وبالعلم تثري عقولنا .

الأب : بارك الله فيكم ياأحبائي سوف نستضئ ونستنير بأنوار صحبة الصحابة الأخيار فى كل يوم خميس نعيش مع علم من الأعلام العظام الذين حظوا بمشاهدة الحبيب المصطفي ونهلوا من فيض علمه وفضله والآن عن من مـٍن الأبناء الكرام تريدون أن يكون ضيفنا اليوم ..؟


حـــبــرٍ ـآ‘لأمــة


الأولاد : حبر الأمة .

حنان : حبر الأمة .؟ من هو .؟

زياد : عبدالله بن عباس ، حبر أمة الإسلام ، ألا تعرفينه يا أختاه .؟

فاطمة : جديد علي هذا اللقب ، فإني أعتقد أن كلمة حبر هذه تطلق علي رجال الدين اليهودي ، أو قساوسة المسيحية .

محمود : تماماً .

فاطمة : فكيف إذن وصف بها هذا الصحابي الجليل ولماذا .؟

ترد أسماء مسرعة : أنا أقول لكم معني كلمة حبر ، الحبر ياإخواني هو العالم الجليل .

الأب : تماماً ياصغيرتي ، فالقرآن الكريم يصف علماء بني إسرائيل فيقول جل من قائل : " اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ ..التوبة : 31

طارق : ولكن هل معني ذلك أن كلمة حبر صفة تطلق علي علماء بني إسرائيل بالذات .؟

عايدة : إنه كذلك .

عصام : من الأفضل قبل أن نبدأ بالحديث عن حياة عبد الله بن عباس أن نذكر نسبه .

نــســبــه

محمد : إنه عبدالله بن عباس بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف القرشي الهاشمي أبو العباس .

جهاد : إنه ابن عم رسول الله صلي الله عليه وسلم .

طارق : وأمه أم الفضل لبابة بنت الحارث أخت أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث الهلالية رضي الله عنها .


مـوٍلـده وٍ إسـلامــه

أحمد : ولكن متي ولد عبدالله بن عباس .؟ وكيف كان إسلامه ومتي .؟

جهاد : لقد ولد قبل هجرة الرسول صلي الله عليه وسلم إلي المدينة المنورة .

زياد : معني ذلك أنه ولد وقتما كانت قريش تحاصر بني هاشم فى الشعب .

سماح : تماماً وقد أسلم وهو ابن عشر سنين .

مصطفي : قرأت فى كتاب الإصابة فى معرفة الصحابة للإمام أبن حجر أنه ذهب عند خالته أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث ، وأعد الماء لوضوء رسول الله صلي الله عليه وسلم فدعا له رسول الله صلي الله عليه وسلم قائلاً : " اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل "

حسام : ولكن هل أسلم عبد الله بن عباس قبل والده العباس .؟

فاطمة : الروايات لم توضح ذلك وإن كان من سير الأحداث أنه أسلم هو وأمه قبل أبيه .


ـألـقــابـه : تـرٍجـمــان ـآ‘لـقــرٍآن

عايدة : ومن الألقاب التي أطلقت عليه أيضاً أنه ترجمان القرآن .

محمد : فما معني ترجمان القرآن هذه .؟

محمود : ذلك لأنه كان مفسر التنزيل ومبين التأويل وله تفسير يعرف باسم ( تنوير المقباس من تفسير ابن عباس ) ..

أحمد : فهمت ووعيت الآن . إنها دعوة الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم له حين قال : " اللهم علمه الحكمة وتأويل الكتاب " ، فأصبح بحق ترجمان القرآن ..

الأب : تماماً يابني بارك الله فيك وزادك علماً وتقوي .


تـوٍاضــعــه رضي الله عنه

جهاد : كان ابن عم رسول الله صلي الله عليه وسلم عبدالله بن العباس ، مثالاً يحتذي في التواضع ، والفضل .

حنان : وكيف ذلك ياأخي ومابينة قولك هذا .؟

طارق : روي الشعبي فقال : ركب الصحابي الجليل زيد بن ثابت فأخذ ابن العباس بركابه . فقال زيد : أستغفر الله لا تفعل يا ابن عم رسول الله صلي الله عليه وسلم فقال عبدالله بن عباس رضي الله عنهما : هكذا أمرنا أن نفعل بعلمائنا ..

سماح : تذكرت ياأخي بقية القصة ، والتي تشير إلي عظمة هؤلاء الصحابة ، فقد "قبل" الصحابي العالم الجليل زيد بن ثابت يد ابن عباس رضي الله عنهما قائلاً : وهكذا أمرنا أن نفعل بأهل بيت نبينا ..

زياد :الله ما أجمل ذلك ، إن ابن عباس يرشدنا إلي كيفية معاملة أهل العلم لما لهم من فضل ..

كما أنها والله لقصة عظيمة تعلمنا كيف نوقر آل البيت بيت النبي صلي الله عليه وسلم ..


حــكــايــة فـي آيــة

محمد : أما أنا يا إخواتي فسوف أحكي لكم قصة الآية الكريمة :" السموات والأرض كانتا رتقا " .. كما فسرها ترجمان القرآن ، والقصة ياأخواني : أن رجلاً سأل ابن عمر عن تفسير هذه الآية الجليلة فقال له : اسأل ابن عباس فإنه أعلم من بقي بما أنزل علي محمد صلي الله عليه وسلم ..

فذهب الرجل إلي ابن عباس فسأله فقال ابن عباس رضي الله عنهما : كانت السموات رتقاء أي ( لا تمطر ) والأرض رتقاء ( لا تنبت ) ففتق الله سبحانه السموات بالمطر ، والأرض بالنبات ..

** رؤٍيـة ابن عباس لجبريل عليه السلام عند النبي صلي الله عليه وسلم :

طارق : روي الإمام أحمد فى مسنده أن ابن عباس رضي الله عنهما رأي جبريل عليه السلام عند رسول الله صلي الله عليه وسلم .

حنان : وإنها لكرامة له .


خــصــال ـآ‘لـخــيـٍرٍ وٍابـن عـبـاس


أحمد : جمع ابن عباس خصال الخير وخلال البر ، ودمائه الخلق ، وتواضع العلماء .

أيمن : نعم ، فقد كان ذكياً فطنا عالماً متبحراً في علوم الدين ..


** بـحـرٍ ـآ‘لـعـلـم ابـن عـبـاس رٍضي الله عـنـه ..

ذكرتني يا أخي لقد كان يطلق عليه أيضاً لقب البحر .

حسام : البحر.؟

عايدة : نعم ، لكثرة علمه ، فهو حجة الإسلام بحق ، وقد كان أمير المؤمنين عمر ابن الخطاب رضي الله عنه يأخذ بقوله ويستشيره ..

محمد : حقاً ماتقولين ، فلقد أخذ فعلاً عمر بن الخطاب بقول ابن عباس فى العضل ..

عصام : وما هو العضل يا أبي .؟

الأب : العضل ياولدي ، كما ذكر فى القرآن الكريم إذا طلق الرجل زوجته وأراد أن يتزوجها من جيد فيمنعه أبوها أو أخوها فيسمي ذلك عضلاًُ .

حسام : يعني رفض أهل الزوجة رجوعها لزوجها الذي طلقها .


قــصــة ديــنــارٍ

فاطمة : أذكر أنني قرأت قول ابن عباس : لما صنع الناس الدينا أخذه إبليس ووضعه بين عينيه وقال : لقد وجدت أخيراً ماسوف به أضل الناس وأطغيهم وأفسد عليهم دينهم وأدخلهم النار ..

الأب : وهذا مانراه ونقرأه ، إن المال يطغي الناس ويضلهم عن سواء السبيل ..

حسام : عندي دعاء ولكني سوف أوجله لآخر الحديث .


ـأنــوٍارٍ قـرٍاءة ـآ‘لـقـرٍآن


زياد : كلنا يحرص علي قراءة القرآن وبالذات فى رمضان ، غير أنني حين قرأت قول ابن عباس : " من قرأ القرآن لم يرد إلي أرذل العمر " ، فلا يصيبه الخرف الذي يصيب المتقدمين فى السن أصبحت أشد حرصاً علي قراءته طوال العام وليس فقط في رمضان ..

عايدة : ولكن مامعني هذا القول .؟

الأم : إنه تفسير الآية الجليلة .. " ثم رددناه أسفل سافلين .. إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات .. قال ابن عباس : الذين يقرءون القرآن ..

طارق : يا الله هذا والله سنا وفضل ضياء هدي قراءة القرآن .


جـهـاده فـي حيـاة الرٍسـوٍل صلي الله عليه وسلم

حنان : هذا عن علم ابن عباس ، فماذا عن صحبته للرسول صلي الله عليه وسلم فى الجهاد والغزوات .؟

مصطفي : تذكر كتب السيرة أنه أراد الاشتراك في غزوة بدر وكان يومها فى الثالثة عشر فأشفق عليه الرسول صلي الله عليه وسلم ورده ، وكذلك كان الحال معه فى غزوة أحد حتي كانت غزوة الخندق وكان ابن عباس قد بلغ الخامسة عشرة فأذن له الرسول بالمشاركة فيها ...


ـآ‘لــوٍصـيـة ـآ‘لـغـالـيـة مـن نـبـي ـآ‘لـهـدي

آية : لقد كان رسول الله صلي الله عليه وسلم يحب ابن عباس وهذه وصية غالية من المصطفي له ، قال صلي الله عليه وسلم : " ياغلام إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، إذا سألت فسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت علي أن ينفعوك بشئ لم ينفعوك إلا بشئ قد كتبه الله لك ، ولو اجتمعوا علي ان يضروك بشئ لم يضروك ‘إلا بشئ قد كتبه الله عليك ... رواه أحمد والترمذي .

سيد : قرأت فى كتاب صفة الصفوة أن ابن عباس سقط ى عينيه الماء ( مرض يصيب العين ) فذهب بصره ، فأتاه قوم يعالجون العيون ، فقالوا له : خل بيننا وبين عينيك نسيل ماءهما ، ولكنك تمكث خمسة أيام لا تصلي ( فقال ابن عباس : لا والله ولا ركعة واحدة إني حدثت أنه من ترك صلاة واحدة معتمداً لقي الله عز وجل وهو عليه غضبان )..

عايدة : سبحان الله .

فما بالنا نتكاسل عن الصلاة

الأم : ليتنا جميعاً نحرص علي الصلاة حتي لا نغضب ربنا ويوم القيامة نسعد بعملنا ..

الأولاد : ونأخذ كتبنا بأيدينا اليمني من الملائكة المكرمين .

الأم : مصداقاً لقوله تعالي : فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمُ اقْرَؤُوا كِتَابِيَهْ 19 إِنِّي ظَنَنتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ 20 فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَّاضِيَةٍ 21 فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ 22 .. الحاقة19:22 ...

إنـفـاقـه فـي ـآ‘لـخـيـرٍ

أيمن : وابن عباس كان منفقاً فى الخير يرجو ثواب الله وجنته ، ها هو يقول : لأن أعول أهل بيت من المسلمين شهراً أو جمعة أحب الي من حجة بعد حجة ..


عـلـمـه وٍ فـضـلـه

محمود : وصف ابن عباس نفسه بثلاث صفات ، حبه للحاكم العادل وفرحه بالخير للناس .

عايدة : أقول أنا الثالثة : كان يقول : وإني لآتي علي آية من كتاب الله تعالي فوددت أن المسلمين كلهم منها مثل ما أعلم وهذا معناه تعمقه فى الدين و روحانيته فى قراءة القرآن الكريم ..

الأم : وصفه الصحابي الجليل سعد بن أبي وقاص فقال : ( مارأيت أحداًُ أحضر فهماً ، ولا أكثر علماً ولا أوسع حلماً ولا أكبر لباً (عقلاً) من ابن عباس ) ..

فاطمة : أما أمير المؤمنين عمر رضي الله عنه فكان يقول حين يراه : }جاء فتي الكهول ذو اللسان المسئول والقلب العقول } إنه صغير السن كثير الفهم ..

الأب : نعم يا أحبائي كان عمر بن الخطاب يقول عنه : ترجمان القرآن .

وقد كان ابن عباس رضي الله عنهما يا أحبائي قد رأي جبريل عليه السلام عند إمام المرسلين صلي الله عليه وسلم ، وكان رضي الله عنه يقول الصدق ، ويدافع عن الحق ، ويقول : إن تمام المعروف الإسراع به وستره ، لأن ستر الإحسان والمعروف يغلق باب الرياء وإظهاره قد يسبب كسر قلب المعطي ..

الأم : الله ... هذه رقة فى القلب ، ولا تكون إلا فى القلب المؤمن التقي .

مصطفي : إنه أيضاً مثال في الكرم والسخاء ، كما كان مثالاً فى الحكمة والفطنة إنه العابد الأواب الذي يصوم النهار ويقوم الليل ...

آية : وجه ملك الروم لمعاوية بن أبي سفيان أسئلة أقرب إلي الفوازير ، فمن منكم يعرف كيف أجاب عنها ابن عباس ، وماهي .؟ وإذا لم يعرفها أحد فسوف أقولها لكم جميعاً .؟

فاطمة : أقول أنا لكم أول سؤال كان : ما أحب الكلام إلي الله .؟

وسوف أذكر أيضاً رد ابن عباس : إن أحب الكلام إلي الله : سبحان الله والحمدلله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .

زياد : وكان السؤال الثاني عن قبر سار بصاحبة ..؟

حنان : سبحان الله وهل القبور تسير .؟

محمود : بالطبع لا يا أختي ولكنه كناية عن الحوت الذي ابتلع نبي الله يونس وسار به فى البحر .

أحمد : ولكن كيف تأتي لابن عباس كل هذا العلم وسعة الفضل وقد مات الرسول صلي الله عليه وسلم وابن عباس مازاال صغيراً .؟

سماح : حين انتقل صلي الله عليه وسلم إلي جوار ربه كان ابن عباس عمره بضع عشرة سنة وكان ابن عباس لا يترك مجالس رسول الله صلي الله عليه وسلم فى حياته أبداً ، وبعد انتقاله حرص علي أن يتعلم من أصحاب الرسول صلي الله عليه وسلم ما فاته ..

مصطفي : وأذكر أنني قرأت أنه قال :" إني كنت أسأل عن الأمر الواحد ثلاثين من أصحاب رسول الله صلي الله عليه وسلم "..

حسام : معني ذلك أن نتعلم منه ان نسأل عما نجهل من أمور ديننا من هو بها أعلم ... ولا نتكبر وندعي أننا نعلم كل شئ ..

الأب : وتمضي بنا المسيرة المضيئة لابن عم رسول الله صلي الله عليه وسلم فتحدثنا عن ابن عباس أنه كان يكني أبا العباس .

وأنه لم يكن هناك أفقه منه ولا أعلم بشعر ولا بعربية ولا تفسير للقرآن ولا بحساب أو فريضة منه ...

أحمد : لقد كان يا إخواني يجلس يوماً لتعليك الناس فقه دينهم ويوماً للتأويل ( للتفسير ) ..

الأب : حين كان ابن عباس والياً علي البصرة ، وصفة أحد المسلمين بأوصاف جليلة فمن منكم يقولها لنا .؟

طارق : أقولها أنا قال الرجل عن ابن العباس : إنه آخذ بقلوب الناس إذا حدث ( تكلم ) وبحسن الاستماع إذا حدث ، وبأيسر الأمرين إذا خولف ..

أحمد : وأقول أنا ، ما كان يترك : إنا تارك المراء ( المجادلة الباطلة ) ومصادقة اللئام وما يعتذر منه ..

سماح : ومثلما كان فى أمور الدين علماً عالماً كان رضي الله عنه شجاعاً أميناً متواضعاً كريماً ..

فاطمة : رضي الله عنه وأرضاه ..

الأب : الدعاء .

الجميع : الدعاء اللهم اجعلنا هادين مهتدين لحب الخير فاعلين اللهم آمين يارب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: ـأسـامـة بـن زٍيـد رضي الله عنهما   الأربعاء يناير 20, 2010 5:11 am

ـأسـامـة بـن زٍيـد رضي الله عنهما


مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ .. الأحزاب :23 ..

فاطمة : تقصدين ولا شك أسامة بن زيد بن حارثة رضي الله عنهما .

فاطمة : هو ذاك يا أخي والله .

زياد : تحضرني الآية الجليلة : مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا ..الأحزاب:40

أحمد : تريد يا زياد أن نتحدث عن زيد بن حارثة أولاً ثم نحكي قصة أسامة ابنه أليس كذلك .؟

زياد : تماماً ، فقصة زيد جميلة ومفيدة .

حسام : كل قصص الصحابة مليئة بالخيرات الحسان ، وبالعبر والعظات .

مصطفي : بارك الله فيكما ، ففي زيد نزل قرآن ، وهو الصحابي الوحيد الذي ذكر اسمه فى القرآن ، وكانت قصة زيد أن الرسول صلي الله عليه وسلم تبناه وقال : " هو ابني يرثني وأرثه " ، وكان ينادي بين الصحابة بزيد بن محمد .

محمود : ولكن الله تعالي حرم التبني ، فقال عز من قائل : ( ادعوهم لآبائهم )..الأحزاب:5 ..

الأب : من أجل ذلك عاد زيد يسمي زيد بن حارثة ، وتزوج زيد ابنة عم رسول الله صلي عليه وسلم "زينب" كما تعلمون ياأحبائي ، ثم طلقها ثم تزوجها رسول الله صلي الله عليه وسلم بأمر الله ، كما تشير إلي ذلك الآيات زيادة فى التأكيد علي حرمة التبني .. سوف نشرح مثل هذه الأمور فى كتاب بعد أبناء الصحابة إن شاء الله وتزوج زيد بعد زينب من أم أيمن مولاة رسول الله صلي الله عليه وسلم وانجبت له أسامة بن زيد ، بطلنا وفارسنا وقائد الجند قبيل وفاة النبي صلي الله عليه وسلم وبعدها ..

الأم : وتفيض علينا أنوار محبة نبي الله صلي وسلم لأسامة بن زيد ، فتفتح لنا أبواب التاريخ ننهل من نبع المحبة الصادقة والود الخالص .

الأب : نعم هاهو صلي الله عليه وسلم يوصي به ويقول :" إن أسامة بن زيد لمن أحب الناس إلي ، وإني لأرجو أن يكون من صالحيكم ، فاستوصوا به خيراً " ...

فاطمة : الله ، هذا والله دليل وبرهان من نبي الهدي علي أن أسامة بن زيد كان ذا خلال نبيلة وأخلاق كريمة وصفات خير وبر .

سماح : يا أختاه إنه والله لابن لأبوين كريمين من أوائل من أسلم من الصحابة وإنهما من أكثر الناس محبة لرسول الله صلي الله عليه وسلم .


صــفــاتــه وخـلالــه

زياد : كان أسامه رضي الله عنه قمة فى الذكاء ، والعزيمة .

محمد : وهو أيضاً كان آية فى التواضع .

آية : قرأت أن أسامة بن زيد كان أسود أفطس الأنف .

مصطفي : عجباً ، لماذا تذكرين ذلك ، الآن بالذات .؟

آية : هذا يا أخي تاريخ ، وسيرة وصحابة وكرامة .

مصطفي : ماذا تعنين .؟

آية : أقصد أن أذكركم أن ربنا تبارك وتعالي يقول :" إن أكرمكم عند الله أتقاكم " .. ويقول رسول الله صلي الله عليه وسلم : "لا فضل لعربي علي أعجمي إلا بالتقوي " ... وإن الله لا ينظر إلي صورنا وإنما ينظر إلي أعمالنا ..


فـضـل ـآ‘لإعـتـذارٍ عـنـد الإسـاءة للآخـرٍيـن


فاطمة : آه فهمت أنا المقصودة بهذا الكلام ، فإنني اليوم كنت أسخر من زميلة سوداء متحجبة .. قالت لي أختي : ربما كانت عند الله أعظم مكانة منك ، فهي تقية متدينة ، بينما أنت تسيرين في الطريق غير ملتزمة بتعاليم الإسلام ، فنهرتها ، ثم رأيت هذه الزميلة السوداء تدخل إلي المصلي تصلي وتبكي من سخريتي منها فلم أعتذر إليها ، وسوف أذهب إلي المدرسة فى الصباح إن شاء الله ، وأول شئ سوف أعمله أن أعتذر لها وأطيب خاطرها ..

الأب : بوركت يا ابنتي هذه صفة المرمن الحق الإعتذار عند الخطأ ، وعدم المساس أو السخرية بالآخرين والآن نستأنف الحديث عن الحب بن الحب أسامة بن زيد بن حارثة رضي الله عنهما ..

محمود : نشأ أسامة بين أبوين يصليان لله ، فحفظ القرآن وصلي وصام .

أيمن : وحين بلغ العاشرة كانت غزوة بدرٍ .

مصطفي : تجمع تسعمائة رجل من المشركين وعلي رأسهم أبو جهل عند بئر بدر بالقرب من المدينة المنورة ..

محمود : وكان عدد المسلمين أصحاب رسول الله صلي الله عليه وسلم ثلاثمائة .

حسام : فأراد أسامة أن يخرج مع أبويه ليشارك فى الحرب .

محمد : قفال لهما : إنك يا أبي سوف ترمي سهامك إلي صدور المشركين و أمي الحبيبة أم أيمن ستحمل القربة لتسقي المجاهدين ، وتداوي الجرحي ، وأريد أن أكون مثلكما ، فأخبراه أنه لا يزال صغيراً علي حمل السلاح أو مقاتلة الأعداء ، وأن عليه أن ينتظر حتي يكبر .


نــصــرٍ بــدرٍ

زياد : وها هي البشري بالنصر تأتيه أن الفئة القليلة هزمت المشركين علي مثرة عددهم .. انتصر المسلمون بأمر الله وبجند الله .

سماح : لقد كانت الملائكة تشارك فى الحرب ..

محمود : وفي العام الذي يليه خرجت قريش لقتال النبي صلي الله عليه وسلم فى أحد للقضاء علي دعوته .

أحمد : وأصر أسامة أن يكون له دور في الجهاد فتقلد درعه وحمل سيفه ، وخرج معهم فى غزوة أحد .

محمد : ولكنه عاد بعدما وعد بالمشاركة فى المعارك القادمة .


ـآ‘لـبـطـوٍلات تـصـنـع ـآ‘لـرٍجــال


زياد : وكلما عاد زيد من معركة جلس إلي أسامة يحكي له بطولة الفرسان ، وتضحياتهم فى سبيل نصر الإسلام .

مصطفي : وتزداد فى نفس أسامة أماني الجهاد فى سبيل الله .

عايدة : حتي كانت معركة مؤتة .

آية : إنها علي حدود الشام ، خرج فيها زيد علي رأس جيش فيه جعفر بن أبي طالب ابن عم رسول الله وعبد الله بن رواحة من الأنصار ..

حسام : وكان جيش الروم مائتي ألف مقاتل .

طارق : يا الله ، واستشهد زيد بعد قتال عنيف ، وتلقي الراية جعفر بن أبي طالب ، واستشهد كذلك وحمل الراية عبد الله بن رواحة واستشهد أيضاً ، وخرج خالد بن الوليد فانسحب بباقي الجيش بعدما تكسرت تسعة أسياف في يده في حرب الأعداء ..

الأب : كان انسحابه قمة الذكاء والمناورة ، وفن الحروب حقاً ..


إنـهـم رٍجـال صـدقـوٍا مـا عـاهـدوٍا الله عـلـيـه


فاطمة : وباستشهاد والده ، ازداد الحماس لديه واستشعر قوة تدفعه لمواصلة الجهاد وإصرار علي أن يحذو أبيه وسائر الصحابة الميامين .

أحمد : وها هي الأيام تمضي وتنقض قبيلة بني بكر الموالية لقريش علي قبيلة خزاعة الموالية لرسول الله صلي الله عليه وسلم فتقتل وتعذب من يقع في أيديهم بإيعاز من قريش التي نقضت عهدها مع الرسول صلي الله عليها وسلم ..

محمود : فى معاهدة الحديبية .؟

طارق : وفي سرية تامة يجهز الرسول صلي الله عليه وسلم لفتح مكة .


فـــتــح مــكــة

آية : وكان عدد المسلمين عشرة آلاف مقاتل اتجهوا إلي مكة .

عايدة : ويخرج أسامة مع الرسول صلي الله عليه وسلم .

عصام : ويركب خلف الرسول صلي الله عليه وسلم علي البغلة البيضاء ..حنان : ويفتح الله تعالي للمسلمين مكة ويدخل رسول الله صلي الله عليه وسلم ومعه أسامة وبلال الكعبة ويصلوا فيها ..


مــحــبــة ـآ‘لـرٍسـوٍل - صلي الله عليه وسلم - لأسـامــة

طارق : لقد كان صلي الله عليه وسلم يحب أسامة بن زيد محبة فائقة وسوف أحكي لكم قصة المرأة المخزومية التي سرقت وحد السرقة فى الإسلام قطع اليد كما نعلم ، فذهب قومها إلي أسامة بن زيد ليتشفع لدي رسول الله صلي الله عليه وسلم ألا يقطع يدها ..

فاطمة : وماذا حدث بالله عليك ، هل قبل رسول الله صلي الله عليه وسلم شفاعته فى حد من حدود الله ..

أحمد : إنه رسول الله صلي الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوي يا أختاه ، فكيف يقبل ذلك حكم الله وحدوده .؟

الأب : لقد غضب الرسول صلي الله عليه وسلم غضباً شديداً ، وقال لأسامة : " أتشفع في حد من حدود الله يا أسامة .؟ " وقام وخطب الناس ، وقال فيما قال : " إنما أهلك الذين قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ، وايم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد صلي الله عليه وسلم يدها " ..

فاطمة : فما معني ، وايم الله يا أبي ..

الأب : هـوٍ قـسـم ..


ثـبــات وٍعــزٍم ـآ‘لـمــؤٍمــنــيــٍن

الأم : ونقلب صفحات التاريخ لنري هذا المشهد .

عايدة : آه أعجب بكثرتهم ، وقالوا : لن نغلب عن قلة فى غزوة حنين بعد فتح مكة فقد انضم لجيش المسلمين الطلقاء الذين أسلموا من أهل مكة .

مصطفي : ولم يرجعوا انتصاراتهم السابقة إلي العزيز الجبار ، فانهالت عليهم النبال من كل مكان فتقهقروا إلي الوراء ، قبل أن يحدث بينهم وبين العدو أي اشتباك .

آية : فنادي رسول الله صلي الله عليه وسلم عليهم :" أيها الناس هلموا إلي أنا رسول الله ، أنا النبي لا كذب ، أنا ابن عبدالمطلب "..

محمود : كان أسامة بن زيد ضمن أحد عشر مؤمناً لم يتخلوا عن الرسول صلي الله عليه وسلم ولم يتركوا مكانهم بجواره ، ونادي العباس رضي الله عنه الناس وكان صاحب صوت جهوري : عودوا إلي القتال ..

محمد : وانتصر المسلمون بعد قتال عنيف .

طارق : تري كم كان عمر أسامة بن زيد فى هذه المعركة وهذا الموقف الجميل ..؟

عصام : كان عمره ستة عشر عاماً ، وكان لثباته مع الرسول وأبي بكر وعمر والعباس وشجاعته وحبه للنبي أثر كبير فى زيادة مكانته لدي الرسول صلي الله عليه وسلم ..



ـآ‘لـرٍسـوٍل -صلي الله عليه وسلم- يـوٍلـي أسـامة إمـارٍة ـآ‘لـجـيـش

آية : وأعلن الرسول صلي الله عليه وسلم أنه سوف يغزو الروم .

مصطفي : واستعد جند الله .

عايدة : وحدثت المفاجأة .

أحمد : أية مفاجأة يا أختاه تعنين .؟ .

عايدة : لقد جعل رسول الله صلي الله عليه وسلم أسامة بن زيد أميراً علي الجيش ..

محمود : وما هو وجه الغرابة فى ذلك .؟ وأسامة منذ طفولته وهو يتمني الجهاد فى سبيل الله .؟

طارق : أيضاً إنه سوف يأخذ ثأر أبيه حب رسول الله صلي الله عليه وسلم ممن قتله .

أحمد : أنصتوا إلي يا إخواني فوالله إنها مفاجأة حتي لأسامة بن زيد .؟ أن يكون أميراً علي الجيش ..

فاطمة : هاتها وقل لنا فقد علمنا أن النبي صلي الله عليه وسلم ولاه إمارة الجيش ، فماذا بعد ذلك من مفاجآت يا أخي .؟

حنان : المفاجآة أنه سيقود جيشاً من كبار الصحابة وفيهم أبو بكر الصديق وعمر ابن الخطاب ، وأبو عبيدة بن الجراح وسعد بن أبي وقاص وغيرهم .

الأم : إنها حقاً مفاجأة ، فكيف استقبلها الصحابة الأخيار .؟

الأب : أحس بعض المسلمين بالدهشة والحيرة ، فخشي رسول الله صلي الله عليه وسلم أن يستغل المنافقون هذا الأمر فتكون فتنة .

أحمد : وفي هذا الوقت بالذات ، بدأ رسول الله صلي الله عليه وسلم يشعر بالصداع والتعب وأخذت حرارته فى الإرتفاع ..

الأب : أمر رسول الله صلي الله عليه وسلم أهل بيته أن يسكبوا عليه سبع قرب ملئن من سبعة آبار .. فابترد جسده من الحمي فخرج إلي المسجد وخطب فى الناس ، وقال لهم : " أنفذوا بعث أسامة إنه لخليق للإمارة " ...

أحمد : بعدما أشار إلي أنه وصله ما قاله الناس عن إمارته وإمارة أبيه من قبل ..

سماح : كانت هذه الخطبة يوم السبت ، ويوم الأحد اشتد المرض علي الرسول صلي الله عليه وسلم ، وتوفي يوم الإثنين .

عايدة : فلما علم أسامة ومن معه من المسلمين بمرض رسول الله صلي الله عليه وسلم ، وتركوا المعسكر ، وذهبوا إليه صلي الله عليه وسلم ..

الأم : وتوفي رسول الله صلي الله عليه وسلم ، وتولي أبو بكر الخلافة فأنفذ وصية الرسول صلي الله عليه وسلم ، وبعث أسامة علي رأس الجيش .

زياد : ولكني أذكر أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، أخبر أبا بكر بما يقوله الناس في قيادة أسامة للجيش ..

أحمد :فقال له أبو بكر ، لقد استعمله الرسول صلي الله عليه وسلم وتأمرني أن أنزعه .؟

مصطفي : فى حياة النبي صلي الله عليه وسلم ، حدث موقف من أسامة بن زيد رضي الله عنهما فعاتبه فيه الرسول عتاباً شديداً ، فمن ياتري يذكر هذا الموقف .؟

حاتم : أريد أن أحكي أنا القصة لأنني تعلمت منها درساً بليغاً يوم قرآتها .

محمد : فما هو هذا الدرس يا أخي .؟


لا يــعــلــم ســرٍائــرٍ ـآ‘لـنــاس إلا الله

حاتم : أذكر الحدث أولاً ثم أحدثكم عن انتفاعي بما أقرأ .

الأولاد : تفضل .

حاتم : أرسل الرسول صلي الله عليه وسلم أسامة أميراً علي سرية لقتال المشركين ، وانتصر فيها أسامة ، ولما عاد إلي النبي صلي الله عليه وسلم استقبله بسرور ، وأخذ أسامة يحكي للرسول صلي لله عليه وسلم كيف سارت الأحداث حتي وصل إلي أن قال : إنه رأي أحدكم كان شديداً علي المسلمين وقتل منهم فأقبل عليه أسامة فرفع الرجل يده وقال : أشهد أن لا إله إلا الله لكن أسامة طعنه بالرمح فقتله ، فتغير وجه النبي صلي الله عليه وسلم وهو يقول له : " ويحك ياأسامة فكيف بلا إله إلا الله " ، وظل يرددها ، وأسامة يرتجف هلعاً من تصرفه .

أيمن : أخطأ ولا شك فى قتله الرجل ، لأن الرسول صلي الله عليه وسلم فى رواية قال مامعناه : " هل شققت عن قلبه وعرفت ما به .؟"

حاتم : هذا هو ياإخواني الدرس الذي تعلمته ، من قصة أسامة بن زيد رضي الله عنهما ، أن أتروي ولا أندفع فى الظن ، فأغضب وأندم بعد فوات الوقت ، ولأن الأعمال بالنيات ، والله وحده الذي يعرف السرائر ..


ـآ‘لأب يـحـيـي حــاتــم

يبتسم الأب فى سعادة ، ثم قال : وسوف أكافئك أيضاً ياصغيري الحبيب بتلبية أمنية لك كنت تتمناها أن تتحقق ، ولكني سوف أؤجلها لك حتي ننتهي من حياة أبناء الصحابة ..

والآن يا أحبائي الصغار نعود نستضئ بأنوار الذين صحبوا الرسول صلي الله عليه وسلم وسعدوا برؤيته واهتدوا بهديه صلي الله عليه وسلم .

الأولاد : عليه الصلاة والسلام ..


تــوٍاضــع ـآ‘لـصـديــق رٍضي الله عـنـه

محمد : وكان موقف الصديق رضي الله عنه من المواقف التي تشهد له بالعظمة والتواضع فها هو يخرج مع جيش أسامة يودعه ويوصيه فيسير الصديق رضي الله عنه علي قدميه بينما أسامة ممتطياً الجواد ..

أحمد : ولكن أسامة رضي الله عنه استحي من سمو أخلاق أبي بكر وتواضعه فقال : ( ياخليفة رسول الله ، لتركبن أو لأنزلن ) ، فيأبي أبو بكر .

مصطفي : وليس هذ فقط مانقله لنا التاريخ من شمائل أبي بكر وعظم شخصيته وروعة إنسانيته ، فلقد دنا من أسامة وقال له : إن رأيت أن تعينني بعمر ، فافعل .

عايدة : سبحان الله الخليفة الصديق يستأذن أسامة ليترك له عمر بن الخطاب .؟ ما أعظمه من خليفة وما أكرمه من صديق ..!!

سماح : وإنطلق أسامة بالجيش ، فدارت المعركة قرب المكان الذي استشهد فيه أبوه وجعفر ابن أبي طالب وعبد الله بن رواحة .


ـإنـتــصــارٍ ـآ‘لـحــق

فاطمة : وانتصر المسلمون بقيادة أسامة وعادوا بالأسري والغنائم .

أحمد : وكانت هذه الغزوة دليلاً علي عبقرية أسامة التي حارب بها الروم والتي عاد منها ولم يفقد رجلاً واحداً من جيشه .

محمد : ثم اشترك أسامة فور عودته من هذه الغزوة فى القضاء علي أهل الردة .


إكــرٍام عـمـرٍ بـن ـآ‘لـخـطـاب لأســامــة

عايدة : وحين تولي عمر بن الخطاب الخلافة ، كانت مكانة أسامة عنده مثلما كانت عند أبي بكر الصديق .

عصام : كان عمر يقسم الأنصبه من بيت المال فأعطي أسامة أكثر مما أعطي ابنه عبد الله بن عمر .

حنان : فتعجب عبد الله من أبي وسأله فى ذلك ..؟

الأم : فرد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب قائلاً :" إن أسامة كان أحب عند النبي صلي الله عليه وسلم منك ، وأباه كان أحب عند النبي صلي الله عليه وسلم من أبيك "..

فاطمة : وترك أسامة المدينة وتفرغ للعبادة والصلاة وأقام فى أرض الشام ، وعاد إلي المدينة ، وذهب إلي مكان يسمي الجرف حتي وافته المنية فمات ودفن فيها .

سماح : رضي الله عن أسامة بن زيد وعن أبيه ، نأتي إلي الدعاء ..

الأولاد : اللهم آت نفوسنا تقواها وزكها أنت خير من زكاها يا الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: عـبـد ـآ‘لـرحـمـن بـن أبـي بـكـرٍ - رضي الله عنهما   الأربعاء يناير 20, 2010 5:12 am

عـبـد ـآ‘لـرحـمـن بـن أبـي بـكـرٍ - رضي الله عنهما -

طارق : فارسنا اليوم هو عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق .

أيمن : لم يسلم عبدالرحمن فى بداية الإسلام ، بينما كان أبوه أول المؤمنين .

أحمد : سبحان الله ، وليس هذا فحسب بل إنه خرج ليقاتل المسلمين فى غزوة بدر .

محمود : وفي غزوة أحد كان من الرماة الذين انقضوا علي المسلمين .

محمد : سبحان الله يهدي من يشاء وله موقف أريد أن أذكره ، لأنه بعد ذلك آمن .

أحمد : لعلك تريد أن تقص علينا حين وقف يطلب من يبارزه من المسلمين ، فقام أبو بكر الصديق رضي الله عنه ليبارزه ، ولكن الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم منعه ..

من عظم الرسول صلي الله عليه وسلم رفض أن يبارز الأب ابنه أو الابن أباه .


إســلامــه

عايدة : هاهو يأتي مبايعاً الرسول صلي الله عليه وسلم بعدما أشرق نور الهدي فى قلبه فأضاء جنبات نفسه ، وحنايا فؤاده .

آية : فيشارك فى الغزوات .

حنان : آمن عبد الرحمن بن أبي بكر إيماناً خالصاً لله ، فكأنما هو قد ولد من جديد ..

أحمد : حقاً يا أختاه ، فالإسلام يجب ويزيل ماقبله .

حنان : بمعني .؟

آية : لا يحاسب علي ما قد أسلف قبل إسلامه ..

أحمد : تلقي أبو بكر الصديق إسلام عبد الرحمن بالسعادة لأن الله من عليه بالهدي .


يـــوٍوٍوٍم ـآ‘لـيــمــامـــة

عصام : ولعبد الرحمن بن أبي بكر يا إخوان قصة بطولة ورجولة وقوة عهد حفظهما له التاريخ فى يوم اليمامة .

فاطمة : يوم اليمامة .؟ ما هو يوم اليمامة هذا ..؟

أيمن : أحقاً تجهلين يوم اليمامة يا أختاه ..؟ أم أنك تريدين أن تقصي علي أصدقائنا القراء قصة ذلك اليوم .؟

فاطمة : الإثنين يا أخي والله ، انشغلت بالدراسة ، فنسيت يوم اليمامة فلا أتذكر الحدث تماماً ، وفي الوقت نفسه يا أخي إن فى الإعادة إفادة أليس كذلك أتوافقني علي ما أقول ..؟

أيمن : ادعي مسيلمة الكذاب النبوة ، فخرج جيش المسلمين ليقاتله ، هو والمرتدين عن دين الإسلام .؟

زياد : وكان أن أجهو فارسنا العظيم ابن الصديق علي " محكم بن الطفيل " الذي كان يخطط ويدبر لمسيلمة ..

مصطفي : كان محكم بن الطفيل علي رأس الحصن المنيع الذي تحصن فيه جيش الردة ، فتمكن منه عبد الرحمن بن أبي بكر حين قتل محكم .


تــســوٍك ـآ‘لـنـبـي -صلي الله عليه وسلم- بـسـوٍاكـه

أحمد : قرأت حديث أن النبي صلي الله عليه وسلم قد تسوك بسواكه يوم مات .

مصطفي : نعم يا أحمد فقد كانت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها تسند النبي صلي الله عليه وسلم إلي صدرها ومع عبد الرحمن مسواك رطباً فأخذ بصره ، فأخذت عائشة ذلك السواك فقضمته ( يعني قطعته ) وطيبته ثم دفعته ، ثم قال :" اللهم في الرفيق الأعلي " . ثم مات عليه الصلاة والسلام ..


وٍفــاتــه رٍضي الله عـنـه

سماح : ومات رضي الله عنه فى ولاية يزيد بن معاوية .

عايدة : وهل مات ودفن عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنه بالمدينة .؟

مصطفي : مات ودفن فى مكة المكرمة .. رضي الله عنه وأرضاه .

الأب : والآن نأتي إلي الدعاء .

الأم : اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا ، واجعل الحياة زيادة لنا فى كل خير يا أرحم الراحمين يا الله ...

الجميع : اللهم آمين يارب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: عـبدالله بـن عـمـرٍوٍ بـن ـآ‘لـعـاص رضي الله عنهما   الأربعاء يناير 20, 2010 5:12 am

عـبدالله بـن عـمـرٍوٍ بـن ـآ‘لـعـاص رضي الله عنهما

أحمد : اليوم موعدنا مع عبدالله بن عمرو بن العاص ..

أيمن : وأبوه هو عمرو بن العاص فاتح مصر ، وأمه ريطة .

زياد : وهو صاحب جامع عمرو الشهير أول مسجد بني بمصر .

فاطمة : تتحدث كتب السير عن عبدالله بن عمرو بن العاص فتذكر أنه العابد الزاهد القانت لله آناء الليل وأطراف النهار .

حنان : لقد وصف أنه كان يقوم الليل ويصوم النهار حتي لكأنه لا يفعل غير الصيام والقيام .


إســلام عـبدالله بـن عـمـرٍوٍ

مصطفي : ولكن متي أسلم ، وهل ياتري كان إسلامه قبل الفتح أم بعده .؟

زياد : الحقيقة أنه أسلم قبل أبيه عمرو .

محمود : بل وبايع الرسول صلي الله عليه وسلم .

محمد : وحفظ القرآن ، وعمل به ، فحلل حلاله وحرم حرامه .

عايدة : وليس هذا فحسب ، بل كان يرتله باكي العين خاشعاً لله رب العالمين .

عصام : معني ذلك أنه تفرغ للعبادة ، ولم يخرج طالباً الشهادة .

سماح : الشهادة .؟ شهادة مين ياأخي بالله عليك .؟

يضحك أحمد في لطف وهو يقول : يا أخي إن الشهادة كناية عن الجهاد ، والجهاد فى سبيل الله إما إن يكون نصراً عزيزاً أو الاستشهاد فى سبيل الله .

سماح : يا الله . لقد زدتني فهماً ووعياً ..

فاطمة : أما أنا فسوف أخبركم أنه يخرج مع جيش الإسلام للجهاد وهو يأمل أن يفوز بالشهادة ..

أحمد : فإذا ما انتهت الحرب مع المشركين عاد إلي المسجد أو بيته ليصلي ويصوم ويذكر الله .

محمود : كان رضي الله عنه لا يري إلا هو ويذكر الله أو يحمده ويسبحه أو يستغفره جل شأنه .

الأولاد : سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر .

فاطمة : قرآت فى أحد الكتب التي ذكرت حياته موقفاً غاية فى الاهتمام بالعبادة .

زياد : بالله عليكم دعوني أشرحه لكم ، فإنني أجلس معكم كل يوم ولا تتركون لي فرصة لأشارككم وأقول مثلكم ..!!

يبتسم والد أحمد ويطلب من زياد أن يقص عليهم ما قرأ وما علم .


عبـادة عبد الله بـن عـمـرٍوٍ

أولاً : صـيـامـه رٍضي الله عـنـه

يعتدل زياد فى جلسته ثم يقول : استدعي النبي صلي الله عليه وسلم عبدالله بن عمرو بن العاص حين اشتكاه والده للنبي صلي الله عليه وسلم ، من أنه يصوم ويصلي ويقرأ القرآن فى عبادة متصلة وقال له صلي الله عليه وسلم فيما معناه ...:

الأب مقاطعاً : لقد أحسن زياد علي قوله ( فيما معناه ) حين حدث عن رسول الله صلي الله عليه وسلم ، تعلمون لماذا .؟ لأن أحاديث الرسول صلي الله عليه وسلم يجب أن نوقرها ونحترمها فإذا ما تناولنا حديثاً فى شأن من شئوننا وجب علينا إما أن نذكره بنصه أو نقول كما قال زياد ( فيما معناه ) إذا لم نكن نحفظ رواية الحديث بالنص وإنما نرويه بالمعني

زياد : هل أكمل يا عماه .؟

الأب : تفضل يا صغيري ..؟

زياد : طلب منه الرسول صلي الله عليه وسلم أن يصوم من كل شهر ثلاثة أيام ، فأخبره عبد الله أنه يستطيع أن يزيد فى الصوم لأن عنده قوة ، فعاد الرسول صلي الله عليه وسلم يلح عليه فى الصيام يومين فقط فى الأسبوع ، فقال عبدالله : فإني أطيق أكثر من هذا ...

حسام : انتظر يا زياد من فضلك يا أبي ما معني كلمة أطيق أكثر من هذا ..؟

الأب : يقصد بها يا ولدي الحبيب أنه يستطيع ويقدر علي صيام أكثر من يومين فى الأسبوع .

زياد : فقال له رسول الله صلي الله عليه وسلم : " إذن عليك بخير الصيام صيام النبي داوود عليه السلام ، كان يصوم يوماً ويفطر يوماً "...


قــرٍاءة ـآ‘لـقــرٍآن

زياد : وكان عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما يقرأ المصحف كله فى ليلة ، فقال له صلي الله عليه وسلم :" اقرأه فى كل شهر مرة ، أو كل عشرة أيام مرة أو في كل ثلاثة مرة "...

عايدة : مامعني ذلك يا أبي .؟

الأب : المعني أن رسول الله صلي الله عليه وسلم أشفق عليه ، لأنه كان يختم القرآن كل ليلة ، فقال له أن يقرأ فى كل يوم جزءاً ، لأنكم تعلمون طبعاً أن أجزاء المصحف ثلاثون جزءاً ، فإن وجد فى نفسه مقدرة أن يقرأ أكثر من جزء فليقرأ ثلاثة أجزاء فيختم القرآن فى عشرة أيام ، فإن كان لدية المقدرة علي أن يقرأ فى يومه وليله عشرة أجزاء فليفعل فختم المصحف الشريف علي ثلاثة أيام ..

طارق : يقول رسول الله صلي الله عليه وسلم :" الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة " ..

أحمد : فيا ليتنا نقرأ كل يوم جزءاً

زياد : وأكمل لكم باقي ما قرأته عن عبادة عبدالله بن عمرو بن العاص يا إخواني ، وكان عمرو بن العاص حاضراً ، فقال للرسول صلي الله عليه وسلم لكنه سيعود إلي الدار ويستمر فى صيامه وقيامه وصلاته حتي إننا لا نكاد نجلس معه أو نراه ، فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم .. فيما معناه :" إنني أصلي وأنام وأصوم وأفطر ، وأتزوج النساء ، فمن رغب عن سنتي فليس مني "...

ثم أمسك رسول الله صلي الله عليه وسلم يد عبدالله ووضعها فى يد عمرو بن العاص ، وقال صلي الله عليه وسلم له بحنان ورأفة : " ياعبدالله افعل ما أمرتك ، وأطع أباك "..

وليس هذا فقط يا إخواني بل إنه كان يعمل بالقرآن ويبعد عن كل ما فيه شبهة حرام .


جـهــاده فـي سـبـيـٍل الله

طارق : أما أنا فأريد أن أذكر أن عبدالله بن عمرو بن العاص كان يحب العلم ، فلقد تعلم القراءة والكتابة ودرس وقرأ التوراة والإنجيل وبعض كتب الفرس والروم .

حسام : كما تعلم السريانية لأن من تعلم لغة قوم أمن مكرهم .

محمود : شارك والده عمرو بن العاص ، فتوحات الشام ، ومصر ويوم اليرموك وشارك فى وقعة صفين ..

عايدة : ولكن كيف شارك فيها وهي كانت بين المسلمين بعضهم البعض

فاطمة : لكنه عاد يبكي ويقول : مالى ولصفين ، مالي ولقتال المسلمين ..

سماح : يذكر المؤرخون أن عبدالله حين قتل " عماربن ياسر " تذكر نبوءة الرسول صلي الله عليه وسلم حين كانوا يبنون " مسجد المدينة المنورة " وكانت الأحجار ضخمة وثقيلة جداً ، وكان الرجال يحملون حجراً حجر أما عمار بن ياسر فكان يحمل حجرين ، فلما رآه الرسول صلي الله عليه وسلم والدموع تترقرق فى عينيه الشريفتين : " ويح ابن سمية ، تقتله الفئة الباغية " هنا تراجع عبدالله بن عمرو عن القتال وجهز برأيه إن قتله عمارهم الفئة الباغية ، فقال له أبوه عمرو بن العاص : لماذا خرجت معي إذن .؟ فقال عبدالله :
أمرني رسول الله صلي الله عليه أن أطيع أبي ، وقد أطعته بالخروج معك ، ولكني لن أقاتل معك المسلمين أبداً بعد الآن .

عايدة : وكانت هذه الحرب سبباً فى عودة عبدالله إلي عبادته ونسكه .

الأب : نأتي الآن إلي الدعاء ، فمن عليه الدور فى الدعاء .

عايدة : ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان .

الأولاد : اللهم آمين يارب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: عـبـدالله بـن عـمـرٍ رٍضي الله عـنـهـمـا   الأربعاء يناير 20, 2010 5:14 am

عـبـدالله بـن عـمـرٍ رٍضي الله عـنـهـمـا


طارق : " وَمَا أُمِرُوا إِلاَّ لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ " .. البينة:5

أسماء : موعدنا الليلة مع العابد الزاهد .

أحمد : من تقصدين يا أختي ، فإن الصحابة وأبناء الصحابة كلهم تطلق عليهم هذه الصفات الجليلة ..

أسماء : معك حق ...

مصطفي : عليهم جميعاً رضوان الله ، ولكني اليوم أتطلع وأرنو لعبق التاريخ العظيم ، فيحملني الشوق إلي رؤية هذا الصحابي ابن الصحابي بالذات .؟ عبد الله ابن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما ..


ذرٍيــة بـعـضـهـا مــن بــعــض

أسماء : وأنا أيضاً في قمة الشوق لقصته الفريدة .

محمود : لماذا هو بالذات .؟ وهم كلهم صحابة أبناء صحابة .؟

طارق : لأنه عبدالله بن عمر بن الخطاب الزاهد العابد ابن الفاروق عمر .

عايدة : آه .. هنا بيت القصيد ، فالأب كما عرفناه وعايشناه الخليفة العادل الورع الذي كان شديد الخشية لله والذي حكم فعدل فأمن فنام ، كما شهد له الخصوم والفضل ما شهدت به الأعداء ..

أحمد : فبالله عليكم إذا كان هذا هو حال الأب ، فماذا سيكون حال ابنه .؟


نــســبـــه


عصام : هو عبدالله بن عمر بن الخطاب القرشي العدوي .

آية : وكنيته أبو عبد الرحمن المكي ، والكنية يا إخواني ما بدأت بلفظ أب أو أم تقول سيدنا علي أبو الحسن والسيدة عائشة أم المؤمنين .

أيمن : وأمه هي زينب بنت مظعون .

طارق : هذا نسبه وكنيته ، فماذا عن إسلامه ..؟

محمود : أسلم وهو صغير ، حتي إنه هاجر وعمره عشر سنين .

أسماء : قرأت أنه حين عرض عليه الإسلام وهو طفل صغير راح يسأل عن كل أمور الدين ، بشوق .

عايدة : وليس هذا فحسب ، بل إنه كان يفعل كل ما كان الرسول صلي الله عليه وسلم يفعله .

أحمد : بمعني .؟

نورا : المعني واضح يا أحمد ، يقول تعالي : " لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ " الأحزاب:21 .. فذاك أمر إلهي باتباع الرسول ..

حنان : إنك يا أخي تقصد ولا شك قوله تعالي :" وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ " .. الحشر:7 .

الأب : وفقكم الله وسدد خطاكم وحفظكم الله ورعاكم يا أحبائي .

عايدة : حفظك الله يا أبي ورعاك ، كان ابن عمر يسير علي طريق الرسول صلي الله عليه وسلم بمعني أنه كان يصلي فى ذات المكان الذي كان صلي الله عليه وسلم يصلي فيه ، إلخ ..

أسماء : حقاً ، لقد قرأت أنه رأي رسول الله صلي الله عليه وسلم ينزل من ناقته التي دارت حول مكان بمكة مرتين ثم صلي فيه صلي الله عليه وسلم ، فلما مر عبدالله بذات المكان دار ابن عمر بناقته دورتين ثم نزل وصلي ركعتين ..


ابـن عـمـرٍ وٍ ـآ‘لـجـهـاد فـي سـبـيـٍل الله

فاطمة : تذكر الكتب أن ابن عمر أراد الإشتراك فى الغزوات والجهاد في سبيل الله وهو صغير .

حنان : حدث ذلك فى غزوة بدر ، ثم فى غزوة أحد ، ولكن الرسول صلي الله عليه وسلم لم يأذن له بالإشتراك لأنه كان لا يزال صغيراً ..

زياد : وكانت أول غزوة شارك فيها عبدالله بن عمر هي غزوة الخندق ، وبعدها حضر كل المعارك والغزوات ..


عـلـمــه وٍ تــوٍاضــعـــه

عايدة : تمتع عبدالله بن عمر بخلال الخير وخصال البر .

أيمن : بل قولي يا أختاه إن هذه الخلال والخصال هي التي حظيت بابن عمر ولأن تمسك المؤمن بالصفات الحميدة والسجايا النبيلة عنوان تدينه فقد قرأت أن أحد الصالحين كان بيتهل إلي الله قائلاً : " اللهم أبق عبدالله بن عمر ما أبقيتني ، كي أقتدي به ، فإني لا أعلم أحداً علي الأمر الأول غيره " ..

زياد : ويضرب لنا المثل ابن عمر رضي الله عنهما فى التواضع والصدق ، وقول الحق وأنه لا يوجد إنسان يعلم كل شئ ، وأن الله سبحانه هو العليم العلام .

محمد : فكيف كان ذلك .؟

سماح : جاء رجل فسأله عن مسألة من مسائل الدين ، فقال ابن عمر : لا أدري ، فلما انصرف الرجل ، قال ابن عمر وهو فرح : " سئل ابن عمر عما لا يعلم ، فقال لا أعلم ".. وهذا والله قمة التواضع ..

الأب : إنه تواضع العلماء ، ومن قال لا أعلم فقد أفتي ..


مـحـبـتـه لأهـل ـآ‘لـتـقــي

فاطمة : وكان هذا تواضعه رغم علمه الغزير ، أما عن مجبته لأهل الخير فلها قصة شهيرة عن راعي الغنم وابن عمر .؟

زياد : أرجوكم .. دعوني لأتكلم ، أريد أن أحكي هذه الحكاية بالذات لأنها تعجبني وتقوي فى نفسي هذه الصفة الجميلة للراعي ، والخلة الكريمة لعبدالله بن عمر .


قــصــة ـآ‘لــرٍاعــي

الأب : تفضل يابني فاذكرها لنا .

زياد : خرج ابن عمر ومعه بعض أصحابه ، وجلسوا ليستريحوا ووضعوا الطعام ليأكلوا ، فلمحوا غلاماً يرعي الأغنام فلما اقترب منهم حياهم بتحية الإسلام ، وردوا عليه السلام ، ثم قال له عبدالله : تفضل يابني لتأكل معنا .

الغلام : شكراً لكم إنني صائم .

فقال ابن عمر : إن اليوم شديد الحرارة ، فكيف تصوم فيه .؟

فقال الغلام : إنما أبغي رضا ربي الكريم وأتقرب إليه جل علاه بالصوم فهو أحسن القربات ، وشعر ابن عمر بمحبة لهذا الفتي المؤمن ، ولكنه أراد أن يتأكد من قوة إيمانه وتقواه فقال له : يا غلام أعطنا شاة من غنمك ، وعند المغرب نطعمك منها ونمنحك ثمنها كاملاً غير منقوص ، فقال الغلام فى خشية وهيبة : لا أستطيع أن أعمل ذلك ، فيغضب ربي علي ، إن الله يأمرنا أن نؤدي الأمانات إلي أهلها فكيف أفرط فى الأمانة .؟ ثم انصرف مسرعاً .. وهو يبكي .


جــزٍاء ـآ‘لـأمــانــة


فاطمة : وهل انتهت عند ذلك القصة يا أخي .؟

زياد : بالطبع لا .. فقد اشتد إعجاب ابن عمر بالغلام فلما عاد إلي المدينة اشتري الغلام والأغنام ، وأعتق الغلام ، ووهب له الأغنام بالتمام .

الأب : أرأيتم جزاء الإخلاص والأمانه .؟ إنه جزاء الدنيا ، أما يوم القيامة فيضاعف له الثواب ويسعد بالجزاء .

أحمد : أما أنا فسوف أخبركم ما قرأت عن عبدالله بن عمر ، حين أراد الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه أن يوليه القضاء .

أيمن : لكن ابن عمر رفض ولكني لا أذكر بالظبط ماذا قال مبررا رفضه هذا .؟

أحمد : قال عبدالله بن عمر : ياأمير المؤمنين أصلحك الله إن القضاة ثلاثة قاض يقضي بجهل ، فهو فى النار ، وقاض يقضي بهوي ، فهوي فى النار ، وقاض يجتهد ويصيب فهو كفاف ، لا وزر ولا أجر ، سألتك بالله أن تعفيني .

عايدة : ياسبحان الله .

مروة : أعتقد أنه أراد أن يتفرغ لدينه وعبادته .

أحمد : لأنه يا أختاه حذر ، يخشي أن يجور فى حكم او يقتص من مظلوم .

مصطفي : هو كما قالت مروة ، فعبدالله كان يقوم الليل يظل يصلي ويستغفر ويبكي ..

نادية : آه قيام الليل ، إن لقيام الليل عند ابن عباس قصة ورؤيا رآها .

فرح : نعم ، فلقد رأي كأن بيده قطعة من إستبرق أي من الحرير ، وأنها تطير إلي الجنة ، فإذا باثنين يمسكان به ويريدان أن يذهبا به إلي النار ، فأقبل ملك ( من الملائكة ) عليه وقال له: لا ترع فتركاه .

ندي : ومعني لا ترع وتركاه ، يعني لا تخاف .. فتركه الرجلان ومضيا ، وبعدها نهض ابن عمر من نومه مشغول البال بهذا المنام ، فذهب إلي بيت رسول الله صلي الله عليه وسلم وقص رؤياه علي أخته حفصة رضي الله عنها فلما قصتها حفصة رضي الله عنها علي رسول الله صلي الله عليه وسلم قال :" نعم الرجل عبدالله ، لو كان يصلي من الليل "..

محمود : ومن وقتها لم يدع قيام الليل ولا حتي فى السفر .


كـرٍمـه وٍإنـفــاقــه فـي ـآ‘لـخـيــٍرٍ

محمد : كان عبدالله بن عمر ينفق أمواله في سبيل الله ، فيكثر علي المحتاجين والفقراء ..

عصام : جاءه أربعة آلاف درهم من تجارة ، وتصوروا يا إخواني ثاني يوم رآه أحد الصحابة يستدين لكي يشتري علفاً لناقته .

مروة : إنه عبدالله بن عمر الخليفة الزاهد العابد .


مـزٍرٍعــة ـآ‘لآخـرٍة


عايدة : الدنيا مزرعة الآخرة هذه المقولة ، كانت هي نهج عبدالله بن عمر في الحياة كل ماتفعله فى الدنيا تحصد ثوابه فى الآخرة .

محمد : لقد أوصاه الرسول صلي الله عليه وسلم : كن فى الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل ، ياعبدالله بن عمر ، فإنه ليس ثم (هناك) دينار ولا درهم إنما هي حسنات وسيئات"

زياد : فما معني ليس ثم دينار ولا درهم ..

محمود : معناه أنه ينقطع عمل ابن آدم بموته ، فلا ينعه المال الذي جمعه ولكن تثقل موازينه بالحسنات أو السيئات فيدخل بالحسنات الجنه ويتعذب فى النار بالسيئات والمعاصي والعياذ بالله .

فاطمة : اللهم اختم لنا بخير ، واجعلنا لعمل الخير علي نهج محمد صلي الله عليه وسلم وهؤلاء الصحابة الكرام آمين ..


زٍهــده

سماح : أتي رجل من خراسان بهدية لابن عمر " قميصاً " ناعماً جميلاً ، وقال له : أسعدني وأنزع عنك ثيابك الخشنة هذه وألبس هذا الثوب الجميل ، فالله تعالي يقول : "قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِيَ أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ" ... الأعراف:32 .

احمد : فقال له ابن عمر : هل هو حرير .؟ فقال الرجل : لا إنه من القطن الخالص .

محمود : وذلك لأن الحرير محرم علي الرجال .

ندي : أذكر أن ابن عمر مر بيده علي هذا الجلباب ثم قال : معذرة يا أخي لعدم قبولي هديتك ، فإني أخاف والله أن يجعلني هذا الثوب مختالاً فخوراً ، والله لا يحب كل مختال فخور .

مصطفي : قرأت قولاً لبعض الكتاب فأعجبني وراقني وأردت أن أقوله لكم حتي تسعدوا به وتعوا قيمته ومعناه .

فرح : بالله عليك يا أخي أخبرنا به .

مصطفي : قال الكاتب : من كان محمد أستاذه ، وعمر أباه لعظيم وكفء لكل عظيم ..

ندي : تماماً هو قالها معقباً علي قول أيوب بن وائل الراسبي الذي جمع الناس وقص عليهم قصة الأربعة آلالاف الدرهم التي وزعها ابن عمر علي الفقراء وخرج يستدين ثمن العلف لناقته


بـكــاؤٍهـ وٍ خـشـيـتـه لله

فاطمة : هذا عن إنفاقه فى الخير وحبه لخصال الخير وتفانيه وإخلاصه فى بر الناس وحسن خلقه معهم جميعاً ، فماذا عن خشيته لله .؟

عايدة : كان ابن عمر أشد مايكون المؤمن خشية لله وورعاً وتقوي .

أحمد : وترتبط الخشية لله يا إخواني ، بالبكاء دوماً بل هي توأمه الذي لا ينفصل عنه .

أحمد : تقصدين أن من يخشي الله يبكي خوفاً وخشية له .؟

محمد : بالتأكيد ويدلك علي ذلك قول الرسول صلي الله عليه وسلم " عينان لا تمسهما النار عين بكت من خشية الله وعين باتت تحرس فى سبيل الله "..

زياد : وأنا أذكر يا إخواني أنني قرأت أنه كان يقرأ " ويل للمطففين " فلما وصل إلي الآية الجليلة " يوم يقوم الناس لرب العالمين " .. المطففين:6 ..

أخذ يرددها ويبكي حتي وقع من كثرة بكائه .

محمود : أما أنا يا إخواني فإني أحتفظ فى ذاكرتي بقول قاله ابن عمر حتي يكون لي دستوراً ومنهجاً فى حياتي حين أكبر .

فاطمة : ماذا تقول .؟ دستور ومنهج .؟

محمود : نعم ، يعني سوف أقتدي به ، وأحاول قدر جهدي أن أكون مثل هذا الصحابي الجليل .

أسماء : فهيا بالله عليك خبرنا عما تنوي أن تفعل ، أقصد ماذا كان ابن عمر يفعل .؟

محمود : إنها يا أختي حكاية فيها موعظة وآية عظيمة ، فلقد جاء له دواء أحضره صديق له ، وقال له : إنه دواء عظيم يهضم الطعام .؟ فقال ابن عمر : إني لم أشبع من طعام قط منذ أربعين عاماً ، أخاف أن أكون من قال فيهم المولي عز وجل " أذهبتم طيباتكم فى حياتكم الدنيا " ..

أحمد : يا أخي لقد أمرنا الله تعالي أن نأكل ولا نسرف ، ويروي عن رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال : " نحن قوم لا نأكل حتي نجوع وإن أكلنا لا نشبع " ..

وقال : " حسب ابن آدم لقيمات يسد بها رمقه فإن كان ولا بد فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه " ، فابن عمر إذن يلتزم بأوامر القرآن وأوامر الرسول صلي الله عليه وسلم

الأب : هنيئاً لك يامحمود تمسك بمحاكاة هؤلاء الرجال ، الصحابة الكرام بارك الله فيك ياولدي ، وإن كان ابن عمر قد عزف عن الطعام وقلل منه زهداً وورعاً .. ولقد كان ابن عمر رضي الله عنهما يؤثر الفقراء والمحتاجين بطعامه وماله علي نفسه ..

محمود : لقد قرأت يا أبي أنه لم يأكل طعاماُ وحده أبداً ، بل كان يجمع الأيتام أو الفقراء .

مصطفي : كان يعمل ذلك ليزداد لله تقوي وليزيد الله أجره بإحسانه إلي أحبائه من الفقراء والأيتام .

عصام : وهو أيضاً من أهل الخوف من الله ، فإني أذكر أني قرأت قوله رضي الله عنه " اللهم إنك تعلم أنه لولا مخافتك لزاحمنا قومنا فى الدنيا " ومعني ذلك أنه سار علي نهج الرسول صلي الله عليه وسلم وعمر بن الخطاب والده وصحابة رسول الله الميامين رضوان الله عليهم أجمعين ..


ـآ‘لـخـلافــة وٍ عـبـدالله بــن عــمـرٍ

فاطمة : وهاهو تعرض عليه الخلافة ، فيأباها ، فيصرون ، فيزداد رفضاً .

أحمد : لقد تكرر عرض الخلافة عليه مراراً أولها بعد مقتل خليفه المسلمين عثمان رضي الله عنه ، حين عرضها عليه مروان بن الحكم .

زياد : والله إنه لصاحب فضل مثل أبيه تماماً فلقد قيل عنه حين مات " مات ابن عمر وهو مثل عمر ( والده ) فى الفضل "

الأب : رضي الله عنه ، والآن ندعو الله فنقول : اللهم آت نفوسنا تقواها وزكها أنت خير من زكاها يا الله .

الأولاد : اللهم آمين يارب العالمين ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: عبدالله بـن جـعـفـرٍ بـن أبـي طـالـب -رضي الله عنهما-   الأربعاء يناير 20, 2010 5:14 am

عبدالله بـن جـعـفـرٍ بـن أبـي طـالـب -رضي الله عنهما-


فاطمة : بطلنا اليوم هو عبدالله بن جعفر بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم الهاشمي .

ندي : أليس هو ابن جعفر بن أبي طالب " الطيار " ذي الجناحين .؟

نادية : ماذا تقولين الطيار .؟

أحمد : ذلك أن جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه حين تسلم الراية فى غزوة مؤته التي كانت بين المسلمين وجيوش الروم التي بلغت مائتي ألف مقاتل ، قاتل فى شجاعة وبأس وإقدام ، فتكاثر الروم عليه وضربوا بالسيوف يمينه ، فتلقي الراية بشماله ، فلما قطعت شماله احتضن الراية بعضديه ، ثم سقط شهيداً وظلت الراية مرفوعة ، فسماه الرسول صلي الله عليه وسلم بذي الجناحين لأنه طار بهما إلي الجنه ..

محمود : هذا عن الأب جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه ابن عم رسول الله صلي الله عليه وسلم وأخي الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، فماذا عن أمه ومن هي .؟

محمد : أمه هي أسماء بنت عميس الخثعمية الصحابية الجليلة .

أحمد : آه ..إنها أخت أم المؤمنين السيدة ميمونة بنت الحارث لأمها .

فاطمة : والأب والأم من السابقين الأولين إلي الإسلام .

نادية : أما فارسنا الذي نتكلم عنه اليوم فقد ولد فى الحبشة .؟

طارق : حين هاجر جعفر وأسماء رضي الله عنهما ، فكان أول مولود مسلم يولد فى أرض الحبشة عند النجاشي ملك الحبشة ....

محمد : مهلاً يا أخي فإني كنت أود والله أن أذكر بعضاً من خصال الخير التي شرفت بجعفر بن أبي طالب رضي الله عنه ، فأقول لكم فى عجالة أن النبي صلي الله عليه وسلم سماه " أبا المساكين "

مصطفي : هذا ماورد فى حديث البخاري .

آية : ومن أجل تعليم الإسلام الإنفاق فى الخير ، وإطعام للفقراء والمساكين واليتامي .

الأم : يقول ربنا تبارك وتعالى " وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا " .. الإنسان:8 ..


أيمن : وشاهد ونشأ وتأسس ابن جعفر علي ما يفعله أبوه فتعلقت فيه خصال الخير وسمات البر ...

محمود : وجعفر رضي الله عنه الذي تحدث إلي النجاشي وقرأ عليه القرآن الكريم ، فقال النجاشي لعمرو بن العاص : الذي جاء يطلب من النجاشي هو وزميله وكان عمرو لم يسلم بعد ، تسليم المسلمين الذين هاجروا بدينهم إلي الحبشة لقريش .

أحمد مقاطعاً : قال النجاشي : والله لا أسلمهم إليكما أبداً ، فإن ما سمعته من جعفر والذي جاء به المسيح -عليه السلام- من مشكاة واحدة .

فاطمة : وبعدما استقرت الأوضاع فى المدينة المنورة عاد المسلمين المهاجرين إلي الحبشة إلي المدينة .

ندي : كان ذلك فى السنة السابعة من الهجرة إلي المدينة .

فرح : فأرسلهم النجاشي فى سفينتين .

عايدة : وكان بطلنا عبدالله بن جعفر له أخوان هما عون ومحمد .

قـدوٍم جـعـفـرٍ إلي ـآ‘لـمـديـنـة

الأم : وأشرقت المدينة بجعفر وولده بعدما كانت قد أنارت وشرفت وأضاءت وسعدت بهجرة الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم ..

طارق : وصل جعفر رضي الله عنه بعد فتح خيبر هو ومن هاجر معه وكانوا نحو السبعين رضي الله عنهم ...

عصام : أذكر أني قرأت أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال حين قد م عليه جعفر " ماأدري بأيها أفرح بقدوم جعفر أم بفتح خيبر " ..رواه الحاكم ..


غــزٍوٍة مــؤٍتــة

آية : وكانت غزوة مؤتة واستشهاد جعفر بن زيد بن حارثة وعبدالله بن رواحة .

محمود : وكان أن قطعت يداه فى الحرب فحمل راية الإسلام بعضديه حتي قتل .

أحمد : ومسح الرسول صلي الله عليه وسلم رأس عبدالله بن جعفر بيده الشريفة وقال : " ألا إن جعفراً قد استشهد وقد جعل الله له جناحين يطير بهما إلي الجنه " دلائل النبوة (قصة الجمل الذي شكي لرسول الله صلي الله عليه وسلم

محمد : ويروي عبدالله بن جعفر رضي الله عنه ( فارسنا ) الذي نتحدث عنه ونسعد بسيرته .

مصطفي : قصة الجمل الذي رآه الرسول فإذا بالجمل ينظر إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم ويقبل إليه والدموع تنهمر من عيني الجمل .

آية : ولماذا بكي الجمل .؟

مصطفي : بكي من قسوة صاحبه فمسح رسول الله صلي الله عليه وسلم عليه فسكن الجمل وقال صلي الله عليه وسلم :" أين صاحب هذا الجمل " فأتي فتي من الأنصار وقال : هو لي يارسول الله ، فقال صلي الله عليه وسلم :" ألا تتقي الله فى هذه البهيمة التي ملكك الله إياها ، فإنه شكا إلي تجيعه وتدئبه " آي تشق العمل عليه ..


دعــاء ـآ‘لـرٍسـوٍل لـعـبـد الله بـن جـعـفـرٍ

أحمد : دعا له رسول الله بالبركة فى تجارته .

فاطمة : هذا حين بدأ عبدالله وهو مازال غلاماً العمل بالتجارة .

عايدة : أما أن فسوف أذكر لكم ياإخواني أن عبدالله بن الزبير وعبدالله بن جعفر رضي الله عنهم جميعاً بايعا النبي وهم أطفال لم يتجاوزا السابعه إلا بقليل ..

أيمن : وليس هذا بحسب يا إخواني بل إن عبدالله ظل يذكر بفرح وسرور ما سمعه من النبي حين قال له أنت أشبه الناس بأبيك الذي كان أشبه الخلق بي في الخلق والخلق أي Sadفى المنظر والأخلاق) ...

حنان : نعم نعم وقال له يومها : " هنيئاً لك ياعبد الله إن أباك ليطير مع الملائكة فى السماء " من حديث لابن العساكر ..

آية : وكان أبو بكر الصديق يقرب عبدالله منه ويقسم له من الأموال ويناديه .

قائلا : مرحباً بك يا أبن الطيار ..

جهاد : حدث فى هذه الواقعة قصة طريفة تدل علي إنفاق عبدالله وشرف نفسه وجوده .. فقد رأي أعرابي الخليفة الصديق يقسم الفئ من المسلمين فنادي المنادي : أهل البيت أولاً ، فأمسك الأعرابي يد عبدالله التي ناداه الصديق قائلاً : مرحبا بابن الطيار فقال الأعرابي شعراً يحتج فيه علي تأخيره وتقدم عبدالله عليه فقال له عبدالله : انتظر قليلاً ، لما دخل عبدالله عند الصديق رضي الله عنه وأعطاه المال خرج إلي الإعرابي فأعطاه له جميعاً .

ايمن : إنه عبدالله بن جعفر الذي وصف بأنه كان ينفق كل مامعه تقريباً علي المحتاجين واليتامي والمساكين .

أحمد : يفعل مثل ماكان والده يعمل ألم يكن جعفر حبيب المساكين .

سماح : هكذا عاش عبدالله بن جعفر حتي وافته المنية .

ومات وهو فى التسعين ودفن بالبقيع أي مدفن أهل المدينة وصلي عليه والي المدينه أبان بن عثمان رضي الله عنه وأرضاه ...

الأب : والآن نأتي للدعاء فمن عليه الدور اليوم .؟

طارق : ربنا آتنا فى الدنيا حسنة وفى الآخرة حسنه وقنا عذاب النار ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: عـبـدالله بـن ـآ‘لـزٍبيـرٍ رضي الله عنهما   الأربعاء يناير 20, 2010 5:15 am

عـبـدالله بـن ـآ‘لـزٍبيـرٍ رضي الله عنهما

أحمد : موعدنا مع عبدالله بن الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد بن عبد العزي القرشي الأسدي .

نادية : إنه ابن أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما وخالته السيدة عائشة أم المؤمنين .


مــوٍلــدهـ

الأم : تماماً يابنيتي ، فهو أول مولود للمسلمين فى المدينة ، بعد ما أشاع اليهود أنهم قد سحروا المسلمين فلن ينجبوا أولاداً أبداً ..

حنان : لذلك كبر المسلمون حين ولد ، وحين حمل المولود إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم قبله وحنكه ..

آيه : ما معني حنكه هذه ..؟

نورا : مضغ تمره ووضعها فى فم المولود ( عبدالله بن الزبير ) ودعا له بالبركه وسماه عبدالله .

محمد : أذكر أنني قرأت فى كتاب الإصابة فى معرفة الصحابة لابن حجر أن عبدالله بن الزبير بايع رسول الله صلي الله عليه وسلم وهو ابن سبع سنين .

آية : أقول لكم الحق ياإخواني ، أنا فى شوق لمعرفة أخبار هذا الصحابي ابن الصحابي رضي الله عنهما .

حنان : ابن الصحابية أيضاً ذات النطاقين .

أحمد : يا أختاه إن والده ليس صحابياً عادياً بل والده هو الزبير بن العوام حواري الرسول صلي الله عليه وسلم وابن عمته وقريب السيدة خديجة أيضاً .

محمد : نعم ، فإن جدة عبدالله بن الزبير لأبيه هي السيدة صفية عمة الرسول وأما عمة والده " الزبير " فهي السيدة خديجة بنت خويلد رضي الله عنهما .

مصطفي : ولا تنسي ياأختاه أن جده لأمه هو الصديق رضي الله عنه ، وأن خالته هي أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها .


عـبـادتــه وٍنـسـكــه

قــارٍئ ـآ‘لـقــرٍآن ...

محمد : كان صواماً قواماً ، يصوم يومه ويقول ليله فى الصلاة والذكر والدعاء وكانت صلاته عجباً ..

أحمد : ليتنا نستطيعها والله فقد كان حين يدخل فى الصلاة ، يخرج من كل شئ سواها ، حتي لقد وصف بأن العصافير كانت تقف فوق ظهره وهي تحسبه من طول ركوعه وسجوده جداراً.

طارق : جاء فى الأثر أنه أثناء صلاته مرت قذيفة منجنيق بين لحيته وصدره وهو يصلي ، فلم يحس بها ولم يهتز لها ولم يقطع صلاته .

عايدة : الله أكبر .. سبحان الله ..ز

عصام : ولكني أريد أن أسأل وأتعلم : كم كان سن عبدالله عند موت النبي صلي الله عليه وسلم ..؟

آية : كان فى التاسعة من عمره ..


ـآ‘لـفــتـــوٍحـــات وٍ عـبـد الله ...

فاطمة : شارك فى فتح أفريقية والأندلس .

ندي : له موقف شجاع في فتح أفريقية ، فقد كان جيش المسلمين عشرين ألف جندي .

فرح : وجيش الأعداء مائة وعشرون ألفاً .

أحمد : فما حدث بالله عليك أخبرينا ..

فرح : شق الصفوف وهو يصيح الله أكبر فقتل قائدهم ، ثم استدار بجنوده من المسلمين فانقضوا كالأسود عليهم فهزموهم ..


ـآ‘لـعــائــذ بـالـبـيـت

آيـة : ماقصـة لقبـه الذي شاع بين الناس العائذ بالبيت .؟

سماح : رفض مبايعة يزيد بن معاوية بالخلافة ..

حنان : قرأت أن عبدالله بن الزبير كان يري أن " يزيد بن معاوية " آخر رجل يصلح لخلافة المسلمين ..

أحمد : لأن يزيد ارتكبت فى عهده الجرائم الشنيعة كما سيأتي ونعرف ..

محمد : وبعد رفضه البيعة ليزيد عائ بالحرم ، ولقب نفسه عائذ الله ..


ـإمــارٍة عـبدالله للـمـؤٍِِمـنـيـٍن

طارق : بايع المسلمين ابن الزبير أميراً للمؤمنين فى مكة واليمن والبصرة والكوفة وخراسان والشام كلها إلا دمشق التي كانت موطن الخلافة الأموية ..


ـآ‘لـحــجــاج وٍ إبـن ـآ‘لــزٍبـيــرٍ


عايدة : وتمضي الأحداث الجسام ، فيخرج عبدالملك بن مروان والحجاج الثقفي لقتال عبدالله بن الزبير فى مكة ..

محمود : وحاصر الحجاج وجيشه مكة حوالي ستة أشهر ومنع عن الناس الماء والطعام حتي يضطرهم للتخلي عن ابن الزبير ..

عصام : وتذكر كتب التاريخ أن الحجاج ضرب الكعبة بالحجارة .

فرح : لقد قال الخليفة العادل عمر بن عبدالعزيز رضي الله عنه ، لو جاءت كل أمة بخطاياها ، لجئنا نحن بالحجاج وحده ، ولرجحناهم جميعاً ..

ندي : أعوذ بالله ..


ـأســمــاء وعـبـد الله ...


أحمد : وهاهي أسماء عمرها يقترب من المائة تقف موقفاً حازماً حين جاء إليها عبدالله بن الزبير ليخبرها بما آل إليه الحال معه .

طارق : فقالت له قولة بليغة : إني لأرجو الله أن يكون عزائي فيك حسناً إن سبقتني إلي الله أو سبقتك ...

عايدة : ثم دعت الله له .. وبعد ..

حنان : إنتظري قليلاً حتي أقول ما أعرفه .. فلقد قرأت أنه قال لأمه : إنني أخاف أن يمثلوا بجثتي بعد موتي ، فقالت له أسماء : إن الشاة لا يضيرها سلخها بعد ذبحها ..


مــقــتــلــه

آية : وهكذا استشهد عبدالله بن الزبير بعد قتال غير متكافئ مع الحجاج ..

نورا : وبعد ذلك صلبه الحجاج ..

أحمد : قبحه الله ..

محمد : جاء عبدالله بن عمر يواسي ابنة الصديق فى ابنها فقالت له ..

حنان : إنني صابرة محتسبة عند الله ولدي الذي سبقني ..

الأب : نختتم بالدعاء كعادتنا دوماً ..

الأولاد : اللهم إنا نسألك رضاك والجنه يارحمن يارحيم ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: قـيـس بـن سـعـد بـن عـبـادة رٍضي الله عنهـمـا   الأربعاء يناير 20, 2010 5:16 am

قـيـس بـن سـعـد بـن عـبـادة رٍضي الله عنهـمـا


أحمد : قيس بن سعد بن عبادة هو فارسنا اليوم ..

أسماء : الجواد السخي الكريم ..

محمود : هو ابن الصحابي الجليل سعد بن عبادة ..

آيه : وأبوه سعد بن عبادة هو زعيم الخزرج إحدي قبيلتي الأنصار ..

زكريا : وقبل أن نستضئ بصحبة الصحابي قيس بن سعد ، لابد لنا من وقفه مع أبيه سعد بن عبادة زعيم أهل المدينة ..

سماح : والذي أسلم باكراً وعذبته قريش ..

فاطمة : وكيف كان ذلك وهو كان فى المدينة زعيمها .؟

عايدة : لهذا الأمر ياأختاه قصة فريدة فحين تمت بيعة العقبة ..

كريم : والتي كانت سراً بين الرسول صلي الله عليه وسلم والأنصار من أهل المدينة ..

أسماء : وعلمت قريش بأن الأنصار بايعوا الرسول صلي الله عليه وسلم واتفقوا معه علي نصرته حين يهاجر إلي المدينة ..

مصطفي : وخرجت قريش تتعقب المبايعين من الأنصار الذين كانوا فى طريقهم إلي المدينة ..

أيمن : وأمسكوا بسعد بن عبادة وربطوا يديه إلي عنقه بشراك رحله .

أحمد : فلما وصلوا مكة أخذوا يضربونه ويعذبونه عذاباً شديداً ..

زياد : وأنجاه الله من بأس قريش لينصر المسلمين بالمدينة بعد هجرتهم إليها وهجرة الرسول صلي الله عليه وسلم ..


إنـفــاقــه فــٍي ـآ‘لــخــيــرٍ

حنان : كان سعد بن عبادة آية فى الجود والسخاء والإنفاق فى الإسلام وللمسلمين بالمال والقوة والمهارة والفداء ..

أسماء : أذكر أن الرسول صلي الله عليه وسلم دعا له فقال :" اللهم إجعل صلواتك ورحمتك علي آل سعد بن عبادة "...

مصطفي : وبعد هذا التعريف السريع من سيرة سعد بن عبادة نعود إلي ابنه فارسنا الذي نتحدث عنه الآن .

حنان : لي سؤال أرجو أن تسمحوا لي أن أقوله ..؟

الأب : تفضلي ، أسمعينا سؤالك ..؟

حنان : لماذا لا تحدثونا عن سيرة الصحابي الجليل سعد بن عبادة بالتفصيل ..

الأب : سيكون إن شاء الله قريباً ، أما ما نحن فيه الآن فهو الإقتداء والإهتداء بهذه الأشبال التي شبت و أينعت بالإسلام مثل قيس بن سعد ..


قــيــس بـن ســعــد

مصطفي : كان قيس بن سعد جواداً سخياً مثل أبيه تماماً ..

طارق : بل قل مثل أجداده الذين سبقوا بالجود أهل زمانهم ..


كــرٍم وٍ جــوٍد آل سـعـد بـن عـبـادة

محمود : لقد قرأت أن لأسرة قيس منادياً كان يقف فوق مكان عال وينادي الضيفان إلي طعامهم نهاراً ...

أسماء : يا الله ما أعظمه من كرم وسخاء ...

محمد : أما جود وسخاء فارسنا " قيس " فكان يفوق الوصف ..

مصطفي : لدرجة أن أبا بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما قالا عنه : لو تركناه لكرمه هذا لأتلف مال أبيه ، فلما علم سعد بن عبادة بما قالا ابتسم وقال لهما : لا تبخلا ابني قيساً ..!!


ـآ‘لـشــجــاعـــة وٍ ـآ‘لــكــرٍم صــنــوٍان

فاطمة : بودي أن أسأل هل حقاً ترتبط شيمة الكرم بفضل وفضيلة الشجاعة والشهامة .؟

الأب : نعم ياصغيرتي ، فالسخاء والشجاعة صنوان وتوأمان ، والكرم والشهامة رفيقان متلازمان ن أما الشح والجبن فهما صديقان حميمان لا يفترقان ..


فــضــل قــيــس بــن ســـعـــد

سماح : حدث معي موقف أريد أن أعيده عليكم ، اقترضت مني زميلة بعض النقود ورأيت أنها لا تستطيع لرقة حالها أن تعيدها لي ، فقلت لها : إنني وهبت لك ما اقترضتيه مني ياصديقتي ، قالت لي : شكر الله لك يا أختاه ، وأعدك حين ميسرة أن أعيد إليك ما اقترضه منك بالتمام ، وحين أتيت البيت وحكيت لأمي قالت : لقد فعلت مثل قيس بن سعد ..

الأم : لقد قرأت فى قصة أنه أقرض أخاً له فى الإسلام قرضاً كبيراً ، ولما أقبل الرجل ليرد الدين ، قال له قيس :" إنا لا نعود فى شئ أعطيناه" .. والمعني أنه وهبه له ..

الأب : هذا والله من خلال الخير ، التي حثنا عليها الإسلام ، ورغبنا فيها رسول الله صلي الله عليه وسلم ولكن عليك يا إبنتي الغالية ألا تتبعي ذلك منا أو أذي أو تعالياً علي زميلتك..

سماح : أعلم ياأبي أن المن والأذي أو التكبر علي من من قدمنا إليهم معروفاً أو صنعنا لهم صنيعاً يذهب بالأجر ويأتي دائماً بالإثم والوزر ..

الأب : بارك الله فيك ياإبنتي نعود الآن إلي سيرة الصحابي الجليل إبن الصحابي الجليل قيس بن سعد بن عبادة ...


إســلامـــه


زياد : ولكن كيف أسلم قيس وقد سمعت أنه كان من أدهي العرب ..

زكريا : حين أسلم والده سعد أخذ بيد ابنه وقال للرسول صلي الله عليه وسلم :" هذا خادمك يارسول الله "..

فاطمة : هذا الموقف يذكرنا بموقف الصحابية الجليلة أم سليم رضي الله عنها حين جاءت الرسول صلي الله عليه وسلم وقدمت إبنها أنس بن مالك وقال له : هذا خادمك يارسول الله صلي الله عليه وسلم ..

الأب : تماماً ولنا معها وقفة إن شاء الله وحكايات ..

سماح : ولكن والد أنس بن مالك رضي الله عنه ، لم يكن مؤمناً ولا مسلماً فهل يكون لنا معه لقاء لأنه ابن صحابية عظيمة هي أم سليم ..

كريم : سوف نتحدث عنه أيضاً ، لأنه صحابي ابن صحابية جليلة ..

عايدة : ونكمل الآن رحلة قيس بن سعد مع الإسلام ..

محمد : نظر إليه الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم ، فتوسم فيه الصلاح والتقي والذكاء فقربه منه .

فاطمة : وظلت مكانة قيس بن سعد عند رسول الله صلي الله عليه وسلم كبيرة ..

طارق : وغير الإسلام من دهاء قيس إلي ذكاء محمود .

عصام : بل هو بالإسلام غير نفسه ، فعامل الناس بحب وإخلاص وترك المكر والمناورة إلي الأبد ..

محمد : صحيح هذا حق والله فلقد تعرض أكثر من مرة إلي مواقف كان الخلاص منها المكر والدهاء ولكنه يستغفر الله ويقول :" لولا الإسلام ، لمكرت مكراً لا تطيقه العرب "..

أحمد : وظهرت شجاعته وفروسيته فى خلال الغزوات التي صاحب فيها نبي الهدي ، ظهرت جلية واضحة ..


قــيــس بــن ســعــد فـٍي مــصـــرٍ


عايدة : تصوروا لقد قرأت اسمه فى شارع كبير فى مصر القديمة وأنا ذاهبة لركوب المترو ، فهل هو صاحبنا وفارسنا .؟

محمود : نعم ، فلقد جاء مصر فى خلافة الإمام علي والياً عليها ..

أسماء : ورغم أنه طلق المناورات والمكر إلا أنه تعرض لدسيسة عند الإمام علي ، وكان المقصود منها ترك ولايه مصر ، التي أحبها قيس ...

زياد : بل أحبها كل صحابة رسول الله صلي الله عليه وسلم رضي الله عنهم جميعاً

محمد : وكيف لا يحبونها والرسول صلي الله عليه وسلم أوصي بمصر وأهلها فى أكثر من حديث حتي أنه أوصي بقبطها ..

أحمد :" حقاً، ستفتح عليكم مصر بعدي .. فاستوصوا بها وبأهلها خيراً "...

طارق : فاستدعاه الإمام علي بن أبي طالب من مصر ..

عايدة : فهل ترك هذا الأمر شيئاً فى صدر قيس بن سعد ..؟

طارق : تقصدين عزله عن ولاية مصر ..؟

فاطمة : أقول أنا ، لأن موقفه أعجبني ، لقد قال أنا فى أي مكان أخدم الإسلام والمسلمين ، وأنا مع الحق أنصره وأنتصر له ..

سماح : ورغم أن علياً رضي الله عنه عزله عن ولاية مصر إلا أنه وقف معه فى معاركة التي خاضها ..

أسماء : وكان فى كل المواقف فارساً ساحراً شجاعاً ...

الأب : رضي الله عنه وأرضاه ، والآن نأتي إلي الدعاء ..

طارق : اللهم إنا نعوذ بك من الجبن والبخل ونسألك عيشاً هنياً والنجاة من النار ياأرحم الراحمين ..

الجميع : اللهم آمين يارب العالمين ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: مـعــاذ بـن عـمـرٍوٍ ـآ‘لـجـمـوٍح -رضي الله عنهما   الأربعاء يناير 20, 2010 5:16 am

-مـعــاذ بـن عـمـرٍوٍ ـآ‘لـجـمـوٍح -رضي الله عنهما

أحمد : موعدنا اليوم مع فارس من الفرسان الذين سبقوا بالإسلام ...

أيمن : بمعني ..؟

فاطمة : أنه سبق أباه في الإيمان بالله والدخول فى دين الإسلام ..

سماح : فمن هو .؟ هل هو معاوية بن أبي سفيان .؟ أم ...

محمود : لا ، بالطبع ياشقيقتي إنه معاذ بن عمرو بن الجموح ..

مصطفي : معاذ تعني أم معوذ أم ... سوف نتحدث عن الاثنين معاً ، لما كان من موقفهما يوم بدر ..؟


مــعــوٍذ بــن عـفــرٍاء

أحمد : أقصد معاذ بن عمرو أما معوذ فهو ابن عفراء وهي صحابية جليلة ..

زياد : ولما نسب إلي أمه ..؟

ندي : أسئلتك كثيرة وجميلة وجديرة بالدراسة ولكني لا أعلم لماذا نسب معوذ إلي أمه ..

فاطمة : أما أنا فأعرف اسم أمه كاملاً ، فهي عفراء بنت عبيد بن ثعلبة بن سواد بن غنم بن مالك بن النجار الأنصارية ..

سماح : الآن تذكرت أنها أم معاذ ومعوذ وعوف وكلهم من الأنصار وهي من المبايعات وانا أيضاً لم أستدل علي شئ يفسر لماذا نسب أولادها إليها ، ربما يعرف أبي ...

أحمد : انتظروا .. انتظروا لقد تأخر أبي علي غير عادته لماذا ..؟ ياتري ماذا شغله عن الحضور معنا الليلة ..؟

أسماء : مارأيك ننتظر حتي يأتي أبي من الخارج ، وعلينا فقط أن نراجع معلوماتنا حتي يأتي أبي ، فلقد سمعت أنه سوف يمنح من قرأ أكثر هدية قيمة مكافأة لي علي علمه وثقافته وحبه للقراءة ..

محمود : إذن هيا بنا نستعرض ما لدينا من أمر معاذ بن عمرو بن الجموح ..

محمد : رغم أن الجلسة أصبح دمها ثقيلاً لعدم وجود أبي إنما لا مانع من أن نراجع معلوماتنا حتي يحضر أبي ..


قــصــة ـإســلام عــمــرٍوٍ بــن ـآ‘لــجــمــُوٍح


عايدة : قرأت ياإخواني فى كتب السيرة قصة والد بطلنا " معاذ " وأعني به عمرو بن الجموح ..

حنان : وأنا كلما قرأتها لا أملك نفسي من الضحك فى بدايتها فقط ، أما فى نهاية قصته أنبهر بالرجل ذلك الصحابي الجليل ..

زياد : شوقتوني لمعرفة قصته بالله عليكما أن تقولوها ..هيا ..هيا ..

عايدة : كان عمرو بن الجموح رضي الله عنه سيداً عظيماً ولكنه كان يعبد صنماً يدعي " مناف " يتبرك به ...

حنان : بل وكان يذبح له ويقدم له القرابين ...

الأولاد فى تعجب : سبحان الله العظيم ..!!!

عايدة : فلما أسلم فارسنا معاذ بن عمرو بن الجموح ومعه رفاق وبايعوا النبي صلي الله عليه وسلم ..

حنان : وكان معاذ ورفاقه يدخلون فى عتمة الليل إلي هذا الصنم فيحملونه ويرمونه فى حفرة بها قاذورات وفى الصباح يأتي عمرو بن الجموح ، فيحمل صنمه ويغسله ويعطره ويتوعد من فعل به هذا بالعذاب ..

عايدة : وفي يوم وضع عمرو رضي الله عنه لصنمه السيف فى عنقه وخرج وقال له : إن كان فيك خير فامتنع فالسيف معك ..

حنان : وفى الليل حمل معاذ وأصحابه الصنم وألقوا بالسيف من عنقه وربطوا الصنم مع كلب ميت بحبل ثم ألقوه فى بئر ..

أحمد : ورآه عمرو علي هذه الحالة فأسلم بالله ..

يأتي صوت الأب من الخارج معتذراً للأولاد عن تأخره لظرف طارئ ..

فيقول أحمد : لقد كنا نتحدث قبل مجيئك يا أبي عن قصة إسلام " عمرو بن الجموح " لأننا اليوم نحكي قصة ابنه " معاذ بن عمرو بن الجموح "...

الأب : لقد كان لمعاذ بن عمرو ومعوذ بن عفراء موقفاً رائعاً يوم بدر فمن منكم يذكره .؟


مــعــاذ بـن عـمـرٍوٍ وٍ مـعــوٍذ يـقـتلان رٍأس ـآ‘لـكـفــرٍ

أيمن : روي البخاري ومسلم فى حديث ما معناه : " إن الصحابي الجليل عبدالرحمن بن عوف قال: إنه التفت فوجد عن يمينه ويساره فتيين حديثي السن فقال له أحدهما : ياعماه أرني أبا جهل ..فقال : فلقد علمت أنه يسب ( يشتم ) رسول الله صلي الله عليه وسلم وإن رأيته فإني قاتله بإذن الله ، وقال الآخر مثل قول الأول ، فنظرت فوجدت أبا جهل ، فأشرت لهما عليه فضرباه حتي قتلاه ، ثم ذهبا إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم ، فنظر إلي السيفين وقال : " كلاكما قتله " ..

فاطمة : وكان الرجلان هما معاذ بن عمرو ومعوذ بن عفراء ...

أحمد : ولقد روي معاذ قصة قتله أبي جهل " رأس الكفر " ...

طارق : وكانت قصة بطولة نادرة ..

فاطمة : نعم ، فلقد حمل علي أبي جهل فضربه ضربة أطارت قدمه ، فضربه ابنه عكرمه إبن أبي جهل ، وكان عكرمه لم يسلم بعد ...

زياد : أسلم عكرمة بعد فتح مكة أليس كذلك ..؟

محمود : بلي ضرب عكرمة معاذاً ضربة طرحت يد معاذ فتعلقت بجلده فوجد معاذا ً أنها تعيقه عن الإستمرار فى القتال ، فوضعها تحت قدمه ونزعها ، وجاهد في سبيل الله ونصرة دينه الحق ...

طارق : إنه بطل من أبطال بدر ، نسي أوجاع يده المقطوعة واستبسل فى القتال .

مصطفي : إنهم يا أخي قدوة ومثال ورجال يندر أن يجود بهم الزمان ..

أيمن : وكذلك كان أبوه فلقد أراد الإشتراك فى بدر ولكنه كان شيخاً كبيراً فمنعه أولاده ورغم ذلك شارك فى غزوة أحد بعد ذلك واستشهد فهنيئاً له الجنه ...

الأب : ونحن نعود من هذه المشاهد العظيمة والمهيبة ندعو الله فنقول : ربنا إغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ..

الجميع : اللهم آمين يارب العالمين ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: ـأنـس بـن مـالـك رٍضي الله عـنـه   الأربعاء يناير 20, 2010 5:17 am

ـأنـس بـن مـالـك رٍضي الله عـنـه

فاطمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أحمد : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..لماذا تأخرت يا أختي اليوم ..؟

فاطمة : السبب أن صديقة لي سألتني سؤالاً تحيرت منه ، وكان لابد أن أسأل أبي أولاً عنه ، فطلبته فى العمل .. فقال : أحضريها معك

أسماء : فما هو هذا السؤال ..؟

فاطمة : قالت صديقتي التي أقدمها لكم الآن وهي تدعي نورا .. هل سوف يتحدث والدك معكم عن ابن صحابية مثلاً مثلما تحدث معكم عن أبناء الصحابة ..؟

طارق : ابن صحابية فقط .؟ آه تذكرت إننا اتفقنا علي ذلك ..؟

أحمد : وماذا قال لك أبي .؟

فاطمة : قال أبي : إننا لم نتحدث عن كل أبناء الصحابة لأن كل صحابي كان عنده أبناء كثيرون ، ولكننا انتقينا من الأبناء نجوماً زاهرة سطعت فى حياة النبي صلي الله عليه وسلم ، وكان لها مكانة ..

مصطفي : فهل معني هذا أننا تحدثنا عن كل أبناء الصحابة الذين سعدوا بصحبة الحبيب ، وأناروا من بعده الطريق بإيمانهم وسيرتهم .؟

أحمد : بالطبع لا ، ولكنا سوف نتحدث عن باقي الأبناء بعد ذلك إنشاء الله حين نخرج الجزء الثاني من الكتاب "أولاد الصحابة" ...

أسماء : ولكنا الآن نريد أن نعرف من هو ابن الصحابية الجليلة التي سوف نتحدث عنه ..؟

فاطمة : إنه أنس بن مالك رضي الله عنه ..

عايدة : فمن هو أبوه ..؟ وهل أسلم أيضاً أم ماذا حدث ..؟

الأب : لا تتعجلي الأحداث ياصغيرتي ، فنحن الآن علينا أن نرحب بالضيفة الوافدة علينا ، طالبة العلم ، ينظر الأب إلي نورا ويقول هو والأولاد جميعاً : مرحباً بك يانورا ويكمل الأب : ولكن يانورا هل استأذنت والديك فى الحضور ..؟

نورا : نعم ياعماه ، وقد طلبا مني أن أبلغك التحية ويسألانك أن تأذن لهما في المرات القادمة بحضور هذه الجلسات الرائعه ، " مجالس العلم " كما أسماها أبي ...

الأب : علي الرحب والسعة ، ولولا أن الوقت لا يسمح لكنت طلبتهما الآن يبتسم ويقول : خيرها فى غيرها إن شاء الله تعالي ، والآن هيا نستضئ بسيرة الصحابي ابن الصحابية الجليلة أم سليم ...


ـآ‘لــرٍمــيــصــاء وٍالــدة ـأنــس

أسماء : آه إنه الرميصاء فى أكثر الروايات .

طارق : أعرفها ، تذكرت الآن قصتها ، إنها أعظم النساء مهراً ..

الأولاد فى دهشة : أعظمهن مهراً ..؟ كيف ذلك وماذا كان مهرها هذا ..؟

سماح : مهرها كان الإسلام يا إخواني .؟

الأولاد فى تعجب : الإسلام ..!!

سماح : نعم ، فحين فارقها زوجها المشرك والد أنس رضي الله عنه وخطبها أبو طلحة الأنصاري ، وكان مشركاً ، فقالت له : إن مثلك لا يرد غير أني مسلمة وأنت مشرك ، فإن تسلم فلا أريد منك مهراً إلا الإسلام ولا أسألك غيره ، فأسلم وتزوجها وحسن إسلامه ...


زٍوٍاجــهــا مــن أبـٍي طـلـحـة


أحمد : الله .. إنها والله لجائزة كبري له ولها وقد فازت هي بأن استطاعت أن تعين إنساناً وتدله دله علي طريق الهدي والرشاد ..

محمود : إن هذه السيدة الجليلة قالت لأبي طلحة : ألا تستحي أن تعبد خشبة .؟ لا تضر ولا تنفع ، وتررك عبادة الله رب العالمين ، إنك إن أنت أسلمت فإني لا أريد منك مهراً غيره فتركها ومضي ، ثم عاد ليشهد شهادة الإسلام ..

طارق : فقالت لأنس إبنها : يا أنس زوج أبا طلحة ، فزوجها ..

الأب : هذا كله تعريفاً لهذه الصحابية الجليلة التي كان لها مشاهد ومواقف غير هذا كثيرة وعظيمة الآن لنتحدث عن أنس ..


رٍاوٍي ـآ‘لأحــاديــث : أنــس بـن مـالـك

أحمد : أنس بن مالك الإمام المقرئ المحدث ..

محمود : إنه راوي أحاديث رسول الله صلي الله عليه وسلم ..

أسماء : إسمه أنس بن مالك ..

فاطمة : ويلقب بأبي حمزة الأنصاري الخزرجي النجاري المدني ..

سماح : تربي يتيماً وكان إسلام أمه سبباً فى غضب أبيه عليها ، ومحاولاته ردها إلي الشرك ، ورفضها الكفر بعد الإيمان ، فخرج مغضباً فلقيه عدو له فقتله ...

عايدة : ظلت أم سليم تغرس محبة الله ورسوله فى أنس وتزرع فيه القيم وتعلمه تعاليم الإسلام ، وتحدثه عن الرسول صلي الله عليه وسلم حتي أحبه واشتاق لرؤيته ..

أحمد : فلما هاجر الرسول صلي الله عليه وسلم إلي المدينه واستقر بها جاءت أم سليم بإبنها أنس إليه وقدمته له ...

زياد : كم كان عمر أنس حينذاك ..؟

محمود : كان فى العاشرة من عمره ..

مصطفي : وقدمته إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم وقالت له : هذا ابني أنس خادمك يارسول الله فادع الله له ..

أحمد : فقال النبي صلي الله عليه وسلم :" اللهم أكثر ماله وولده "..

محمود : يقول أنس : " فوالله إن مالى لكثير ، وإن ولدي وولد ولدي يتعادون علي نحو من مائة اليوم " من رواية المسلم ...

مصطفي : ومن خلال ملازمته للرسول صلي الله عليه وسلم ، أصبح من أكثر الصحابة رواية للحديث ..

آية : شرف بصحبة المصطفي ، ونهل من أخلاقة وهديه صلي الله عليه وسلم ..

نورا : يقول أنس رضي الله عنه فى وصف سيد الخلق محمد صلي الله عليه وسلم " كان رسول الله صلي الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً " البخاري ومسلم ..

طارق : وقال أيضاً رضي الله عنه : والله لقد خدمته تسع سنين ، ما علمته قال لشئ صنعته لم فعلت كذا وكذا ، أو لشئ تركته هلا فعلت كذا وكذا ...


بـيـعـة ـآ‘لــرٍضــوٍان

فاطمة : وأنس رضي الله عنه كان من المبايعين تحت الشجرة ..

عايدة : هم الذين قال المولي عز وجل فيهم : " رضي الله عن المؤمنين إذ بايعونك تحت الشجرة " ..

أحمد : وعاش أنس بعد وفاة النبي صلي الله عليه وسلم أكثر من ثمانين عاماً ..

زياد : لقد كان أنس رضي الله عنه مرجعاً للمسلمين ..

أحمد : قرأت أنه كان إذا ذكر بيوم مفارقته الرسول صلي الله عليه وسلم انتحب وبكي وأبكي الناس ...


عــبــادتــه

فاطمة : وماذا عن صلاة أنس وصيامه وقيامه ..؟

أحمد : هذا والله عجب العجاب أن تسألي عن صلاة وصيام وقيام من لازم النبي صلي الله عليه وسلم ..؟!! ولقد وصفه أبو هريرة فقال : ما رأيت أحداً أشبه بصلاة رسول الله من ابن أم سليم يعني أنس " أخرجه ابن سعد ..

محمود : وعن قراءته للقرآن يروي ثابت فيقول : " كان أنس إذا ختم القرآن جمع ولده وأهل بيته فدعا لهم " .. صفة الصفوة ..

طارق : ولقد روي عن النبي صلي الله عليه وسلم وعن أبي بكر وعن عمر وعن عثمان ومعاذ وأسيد وعن أبي طلحة ..

عصام : وروي أيضاً عن أمه أم سليم بنت ملحان ، وعن خالته أم حرام ..

الأم : رضي الله عنها وأرضاه ..

الأب : اللهم ياسامع دعاءنا أهدنا الصراط المستقيم وارض عنا وارحم أموات المسلمين اللهم آمين يارب العالمين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: مــعــاوٍيـة بـن أبــي سـفـيــان   الأربعاء يناير 20, 2010 5:17 am

مــعــاوٍيـة بـن أبــي سـفـيــان


فاطمة : موعدنا الليلة مع صحابي جليل وهو أيضاً خليفة ومؤسس دولة ..

ندي : تقصدين ولا شك معاوية بن أبي سفيان أليس كذلك ..

فاطمة : نعم ، إنه هو معاوية بن أبي سفيان بن حرب ..

أحمد : وكنيته أبو عبدالرحمن ..

طارق : هو ابن أبي سفيان بن حرب الذي أسلم يوم فتح مكة .. وهو من إشراف مكة ويلتقي نسبه مع أجداد النبي صلي الله عليه وسلم ..

عايدة : وأمه هي هند بنت عتبة والتي أسلمت يوم الفتح أيضاً ...

إيمان : وقد كان لأبي سفيان وهند بنت عتبة مواقف شديدة العداء للإسلام قبل إسلامها ..

أحمد : لكنهما بعد ذلك حين أسلما حسن إسلامهما ..

محمد : تذكر كتب التاريخ أن سفيان بن حرب فى غزوة الطائف فقد إحدي عينيه ..

محمود : كذلك في موقعة اليرموك ، فقد عينه الثانية وقد كان يحث الناس علي القتال ويقول الله الله إنكم ذادة العرب وأنصار الإسلام ، اللهم انصر عبادك ...

جهاد : معاوية القائد ..

أسماء : نعم يا إخواني فلقد مر رجل فنظر إلي معاوية وهو غلام صغير فقال : إن هذا الغلام سيسود قومه فلما سمعته أمه هند قالت : ثكلته إذن إن لم يسد غير قومه ...

فاطمة : ما معني ثكلته إذن هذه ..

محمد : معناه فقدته ، والثكل لفظ لا يطلق إلا علي المرأة التي يموت أبنها فيقال لها : امرأة ثكلي ..

الأب : بارك الله فيكم يا أحبائي فإنكم والله تسعدوني حين أري معرفتكم وحرصكم الدائم علي القراءة وتحصيل العلوم والمعارف ...

أحمد : ومعاوية بن أبي سفيان ولد قبل هجرة الرسول بعشرين عاماً ..

محمود : وهو من كتاب الوحي أيضاً ( القرآن ) ..

محمد : نعم ذلك أنه كان أحد سبعة عشر يكتبون ..

محمود : هم : علي بن أبي طالب ، وعمر بن الخطاب ، و طلحة بن عبيدالله ، وعثمان ابن عفان ، وأبو عبيدة بن الجراح ، وأبان بن سعيد بن العاص وخالد بن سعيد ، وأبو حذيفة بن عتبة ، ويزيد بن أبي سفيان ، وخاطب بن عمر بن سعد بن أبي صخر ، وحويطب بن عبد العزي ، ومعاوية بن أبي سفيان وجهم بن الصلت ..

أحمد : ولكن هل كانوا جميعاً يكتبون للنبي صلي الله عليه وسلم الوحي ..؟

محمود : لا .. بل عشرة هم الذين كانوا يكتبون ، ويشرفون بالكتابة ..

طارق : فمن هم .؟

عايدة : علي بن أبي طالب ، وعمر بن الخطاب ، وعثمان بن عفان ، وخالد بن سعيد بن العاص ، وأبان بن سعيد بن العاص ، وأبو سعيد بن العاص ، وعمرو بن العاص ، وشرحبيل بن حسنة ، وزيد بن ثابت ، والعلاء بن الحضرمي ..

الأم : الله ... هؤلاء شرفوا بكتابة القرآن حين كان ينزل علي سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم .

فاطمة : ومعاوية كان من هؤلاء الكتاب ، فكان يكتب للنبي صلي الله عليه وسلم فيما بينه وبين العرب ، من وحي غيره ..

سماح : ولكن متي كان إسلام معاوية وهل كان له فضل سبق الإسلام قبل أبويه ..؟

أسماء : إنه لم يسلم إلا يوم الفتح ....

حنان : ولكنه كان يود الاسلام غير أن هند وأبا سفيان منعاه ..

جهاد : لا والله يا أختي لقد قرأت فى كتاب الإصابة لابن حجر إن معاوية أسلم يوم عمرة القضاء سنة سبع قبل فتح مكة بسنة ..

أحمد : أما أنا فقد قرأت أنه أسلم يوم بدر وكتم إسلامه إلي فتح مكة .. ويكون بذلك قد بقي مسلماً ست سنوات ..


غــزٍوٍة حــنــيــن

أسماء : شارك معاوية في يوم حنين .. واعطاه الرسول صلي الله عليه وسلم مائة بعير وأربعين أوقية ، واعطي أيضاً أباه مثلها ..

عايدة : أعطاهما من الغنائم ..؟

جهاد : نعم وذلك لتأليف قلوبهما ..

الأب : المؤلفة قلوبهم هم الذين أسلموا بعد طول عناد وشرك ، وهذا العطاء لهم يحبب إليهم الإسلام ..

جهاد : هذا رغم أنهما حسن إسلامهما ..

آية : لما أرسل أبو بكر الصديق رضي الله عنه جيشاً إلي الشام خرج معاوية مع أخيه يزيد بن أبي سفيان .

عايدة : اما عمر بن الخطاب فقد جعله والياً علي الشام بعد موت أخيه يزيد ..

أحمد : تذكر كتب التاريخ أن معاوية لما تولي الشام والجزيرة ، أرسل حبيب بن مسلمة إلي ملاطية بعد أن نقض أهلها الصلح ، ففتحها بالقوة وجعل فيها جنداً من المسلمين ..

عايدة : وفى خلافة عثمان رضي الله عنه ، تمكن معاوية رضي الله عنه من غزو مضيق القسطنطينية ، وحصن المرأة من أرض الروم بناحية ملاطية ..

فرح : ما لنا نتحدث عن معاوية وكأنه بطل الأبطال ..

ندي : يا أختاه إنه من الذين صحبوا رسول الله صلي الله عليه وسلم وهؤلاء لهم عندنا كل التقدير والتبجيل لأن رسول الله صلي الله عليه وسلم كان يوصي بهم وثانياً هو إنسان إذا اجتهد وأصاب فله أجران وإن أخطأ فله أجر ، وربنا وحده هو الذي سوف يحاسبنا جميعاً ..

آية : هذا والله ماكنت أود قوله تماماً ..

الأولاد : نكتفي الآن بما قرأنا وسمعنا وعشنا من سيرة معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه ونأتي إلي الدعاء ..

الأولاد : ربنا إننا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا ربنا فاغفر لنا ذنونبا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: ـآ‘لـحـسـن بـن عـلـي بـن أبـي طـالـب رٍضي الله عـنـهـمـا   الأربعاء يناير 20, 2010 5:18 am

ـآ‘لـحـسـن بـن عـلـي بـن أبـي طـالـب رٍضي الله عـنـهـمـا

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ... الأحزاب : 23

الأم : ونأتي إلي مسك الختام ، سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين ابني علي ابن أبي طالب ..

الأب : فاليوم نستظل ونستنير بسيرة سيد شباب أهل الجنة ..

محمود : الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما ..

أحمد : وأمه هي السيدة فاطمة الزهراء من سيدات أهل الجنة رضي الله عنها ابنة رسول الله صلي الله عليه وسلم ..

فاطمة : هو إذن سبط رسول الله صلي الله عليه وسلم وريحانته ..


مــوٍلــدهـ

عايدة : ولد رضي الله عنه فى شهر رمضان من السنة الثالثة من هجرة الرسول صلي الله عليه وسلم ..

طارق : قرأت ياإخواني أنه كان أكثر الناس شبهاً بجده صلي الله عليه وسلم ..

عصام : ولكني قرأت أن الإمام علي رضي الله عنه انتظر الرسول صلي الله عليه وسلم حتي يسمي الوليد ، فلما أقبل رسول الله صلي الله عليه وسلم ، واستقبل بيديه الشريفتين " الحسن رضي الله عنه " فنزل جبريل عليه السلام فقال للرسول صلي الله عليه وسلم :" سمـَه حسناً" ...

محمد : قال عنه رسول الله صلي الله عليه وسلم " إن ابني هذا سيد وعسي الله أن يصلح به بين فئتين من المسلمين "..

وهناك بعض الروايات أن السيدة فاطمة أسمته حرباً فقال صلي الله عليه وسلم " هو الحسن " ..


إســلامـــه

مراد : سوف أسألكم يا إخواني سؤالاً وأرجو ألا تسخروا مني لأنني صغير ولم أقرأ مثلكم الكثير ..

الأولاد : تفضل قل ما بدا لك .؟

مراد : فى تلعثم متي متي .. أسلم الحسن رضي الله عنه .؟

ترتفع أصوات الأولاد فى تعجب وهم يقولون : عجباً لك ، حفيد رسول الله صلي الله عليه وسلم وابن ابنته السيدة فاطمة الزهراء ووالده علي بن أبي طالب الذي كان أول من أسلم من الصبيان ، تسأل متي أسلم أو كيف أسلم غريبة جداً والله ..

الأب : مهلاً يا أحبائي ورفقاً بأخيكم ، فلقد قال لكم أسباب عدم إلمامه للأمور كلها ، فهو مازاال صغيراً وهو لم يقرأ كثيراً ، والواجب علينا جميعاً أن نعينه ونعلمه لا أن نسخر منه أو نتهكم عليه ، إعتذروا له ..

وهنا يبدو علي وجوه الأولاد الأسف وينظرون إلي الأرض وهم فى خجل ثم يقوم أحمد إلي مراد الذي كان يبكي بصوت مسموع فيقبله ويربت علي كتفه بحنان ويقول الجميع : لا تؤاخذنا يامراد نحن نعتذر إليك ...

الأب : بارك الله فيكم ونعود الآن إلي سؤال مراد فنقول : إن الحسن بن علي رضي الله عنهما نشأ فى بيت النبوة ، فكان من الطبيعي أن يكون ولد مسلماً ..

آية : معني ذلك أن يقال عنه انه ولد مسلماً ، ولا نسأل متي كان إسلامه أليس كذلك .؟

مراد : فاتتني هذه ، لقد سمعتك ياعماه تقول حين كنت تتحدث عن أبيه علي بن أبي طالب ، أنه لما رأي النبي صلي الله عليه وسلم والسيدة خديجة يصليان ، من الطبيعي أن يكون هذا حال الصحابي الجليل الذي نتحدث عنه .. وأنا ياإخواني أعتذر إليكم عما سببته لكم ..

الجميع : لا عليك .. نستكمل المسيرة المضيئة مع الحسن بن علي ..

حنان : وفي طفولته حفظ الكثير من أحاديث جده صلي الله عليه وسلم ..

سماح : كما أنه لازم والده وحفظ عنه ..

نورا : قرأت فى وصف الحسن رضي الله عنه أنه كان عالماً ومعلماً ..

أحمد : وليس هذا فحسب يا أختاه فإنه كان رجل إدارة وسياسة ..

فاطمة : إدارة وسياسة .؟ مامعني قولك هذا .؟


ـآ‘لـحـسـن بـن عـلي وٍ مـعـاوٍيـة بن أبـي سـفـيـان

أحمد : لأنه صالح معاوية بن أبي سفيان ..

سماح : التاريخ يقول إن معاوية طلب الصلح مع الحسن ..

الأب : أياً ما كان من أمر هذا الصلح فإنه كان من الحكمة والسياسة أن يحدث الصلح ، فهو بذلك كان يحقن دماء المسلمين ..

أسماء : دعونا الأن من هذه الأحداث فليس هنا مجالها ، ونعود إلي مكانة الحسن والحسين رضي الله عنهما فى قلب سيد الأنام محمد صلي الله عليه وسلم ..

حنان : تقصدين محبته صلي الله عليه وسلم لهما ..

أسماء : تماماً أذكر أن الرسول صلي الله عليه وسلم كان يخطب فى الناس وأقبل الحسن والحسين رضي الله عنهما وعليهما قميصان أحمران وكان يعشران ويقومان ، فنزل صلي الله عليه وسلم من علي المنبر وحملهما ووضعهما فى حجره علي المنبر ثم قال صلي الله عليه وسلم : " إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ وَاللَّهُ عِندَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ " .. التغابن:15 ..

فاطمة : وأنا قرأت أن أبا هريرة رضي الله عنه قال : قال النبي صلي الله عليه وسلم عن الحسن بن علي : "اللهم إني أحبه فأحبه وأحب من يحبه" ..رواه أحمد ..

نادية : وعن ابن عباس رضي الله عنهما أن الرسول صلي الله عليه وسلم كان حاملاً الحسن بن علي رضي الله عنهما فقال رجل : نعم المركب ركبت ياغلام ، فقال صلي الله عليه وسلم :" ونعم الراكب هو "....


ـأخــلاقــه وٍكــرٍمــه


أحمد : وصف الحسن رضي الله عنه بالحلم والوقار والسكينة والجود والسخاء وإنه كان يكره الفتن والسيف ..

طارق : قرأت قولاً له أعجبني كثيراً ، سوف أفتتح به الحديث اليوم معكم به ، وأتمني أن تتاح لي فرصة المشاركة بالحديث مرة بعده ..

محمد : ماهو هذا القول فإنا نعرفك تهوي القراءة ولا تترك كبيرة أو صغيرة دون أن تدونها فى كراستك التي معك حين تعلم أننا سوف نتحدث عن صحابي ، أو أي شئ يخص الدين ، فنراك بحثت وجمعت ، أليس كذلك ..؟


ـإنـفـاقــه فــٍي ـآ‘لـخــيــرٍ

طارق : هذا صحيح والقول ياإخواني أن الحسن رضي الله عنه سئل يوماً : إنك لا ترد أبداً سائلاً حتي وإن لم يكن معك مال فقال رضي الله عنه : " لأني لله سائل وفيه جل جلاله راغب وأنا أستحي أن أكون سائلاً وأرد سائلاً ، ولقد عودني ربي سبحانه أن يفيض علي نعمه ، وأخشي أن أمنعها عن خلقه ، وأخشي إن قطعت العادة أن يمنعني العادة ...

عصام : الله .. هكذا ينبغي أن يكون المؤمن الحق ...

آية : إنه والله يدخل تحت بند "وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ " الضحي:11 ...

حنان : أما أنا أيها الأحباب فسوف أذكر لكم موقفاً للحسن يشبه فيه الصحابي الجليل عبدالله بن عمر رضي الله عنهما ..

سماح : قله لنا لنتعلم ونستزيد ....


قــصــة ـآ‘لــغـلام وٍ ـآ‘لـكــلــب

محمود : ذات مرة وكان الحسن رضي الله عنه يسير إذ رأي غلاماً أسود يأكل من رغيف لقمة ويطعم كلباً بجواره فوقف معجباً بما يفعل الغلام ثم سأل الحسن الغلام : أراك قد أطعمت الكلب طعامك ، فلماذا فعلت ذلك ..؟

فقال الغلام : إنه ياسيدي جائع مثلي ، وأنا أستطيع أن أحضر لنفسي طعاماً أو أصبر علي الجوع بالصيام ، أما هو فلا يستطيع ، وقد أمرنا الرسول صلي الله عليه وسلم بالإحسان إلي الحيوان الضعيف ...

أسماء : الله .. وماذا حدث بعد ذلك ..؟

طارق : اشتري الحسن الغلام من سيده ، واشتري له الحائط ( البستان ) ثم أعتقه لوجه الله وأعطاه البستان ..

عصام ولكن الغلام قال للحسن : ياسيدي لقد وهبت البستان للذي وهبتني له ..

عايدة : مش فاهمة ماذا يقصد الغلام بهذه الكلمة وهبت البستان للذي وهبتني له ..

حنان : يقصد أنه وهب البستان لله تعالي ..


خــلافــة ـآ‘لـحــســن

أميرة : عندي سؤال محيرني وأريد أن أستفسر عنه ، فهل أقوله أم أنتظر ..؟

الأب : بل تفضلي يا أميرة اسألي عما تريدين ..

أميرة : هل كان الحسن خليفة ، خليفة المسلمين ..؟

الأولاد : نعم كان خليفة للمسلمين غير أنه تنازل عن الخلافة ..

زياد : من مواعظه رضي الله عنه ..

حنان : فى إحدي خطبة رضي الله عنه قال : ارض ( من الرضا ) بما قسم الله لك تكن غنياً والزهد فى الدنيا هي الغنيمة ..

ندي : وحين سئل رضي الله عنه عن المروءة ، قال : المروءة هي العفاف وإصلاح المال ..

فرح : ومرة سئل عن الإخاء فقال : الإخاء هو المواساة فى الشدة والرخاء ..

محمود : أما حين سئل عن الغني فقال : الغني هو رضا النفس بما قسم لها وإن قل ، والفقر شره طمع النفس إلي كل شئ ..


قــصــتــه مــع ـآ‘لـمــرٍأة ـآ‘لـمـســنــة


عصام : هذه بعض الحكم والمواعظ التي كان ينطق بها فى خطبة لكني قرأت عن قصة لطيفة وطريفة تشهد عليه أنه كان يقابل المعروف بالمعروف والإحسان بالإحسان سوف أفصها عليكم الآن .. خرج الحسن والحسين وعبدالله بن جعفر رضي الله عنهم حجاجاً إلي بيت الله الحرام وأثناء سيرهم حدث ....

أسماء : آه ... تذكرتها إنها قصة ال ...

الأب : غاضباً من آداب الحديث يابنيتي حسن الاستماع وعد مقاطعة المتكلم ..

إيمان : تفضل ياولدي أكمل ..

أسماء : أعتذر إليك ياأخي ..


قــصــة صــاحــبــة ـآ‘لــشــاة


عصام : لا عليك ، وأثناء سيرهم اشتد بهم العطش والجوع ولمحوا علي مقربة منهم خيمة فاقتربوا منها فوجدوا فيها امرأة مسنة فطلبوا منها شراباً ولم يكن عندها غير " شويهة " شاة صغيرة أعطتها لهم فحلبوها وشربوا لبنها ، ثم أقسمت عليهم أن يذبحوها ويأكلوها بالهنا ، وأحضرت لهم الحطب ، ثم طعموا وقبل انصرافهم أخبروها أنهم من قريش ، وقالوا لها : تعالي بعد عودتنا من الحج لنرد لك بعض معروفك ، ولما حضر زوجها عنفها علي ذبح الشاة ، فلم يكونا يملكان غيرها ، ومرت الأيام وخرجت المرأة وزوجها طلباً للطعام ، فرآها الحسن فناداها ، واشتري لها من مال الصدقة ألف شاة وأعطاها ألف دينار ..

أحمد : ياسبحان الله ..!! حقاً ما جزاء الإحسان إلا الإحسان ..

محمد : ولم تنته قصة صاحبة الشاه عند ذلك ، بل أرسلها الحسن إلي أخيه الحسين رضي الله عنه فأعطاها مثل عطاء الحسن ثم بعث بها إلي عبدالله بن جعفر رضي الله عنهما فأعطاها أيضاً ....


خــيــرٍ ـآ‘لـزٍاد ـآ‘لـتــقــوٍي

أحمد : خطب يوماً فى الناس فقال لهم : إنه كان بين أيديكم قوم يجمعون كثيراً ويبنون مشيداً ويأملون بعيداً ، أصبح جمعهم بوراً وعملهم غروراً ومساكنهم قبوراً ، ثم قرأ الآية الجليلة : "وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الأَلْبَابِ" .. البقرة:197.. فإن المؤمن يتزود والكافر يتمتع ..

مراد : فما معني من هذه الخطبة ، لأنني لم أفهم بعض كلماتها .؟

مصطفي : إنه ينصح الناس بعمل الخير ويذكرهم بمن رحلوا عن الحياة ولم يكن همهم إلا الحياة الدنيا ، فجمعوا المال والذهب والفضة ، وبنوا البيوت ولم تشغلهم الآخرة ..

ندي : فهمت الآن .. فانتهوا إلي القبور ..

أحمد : المؤمن ياإخواني الذي يتقي الله ويعمل للدنيا وللآخرة ..

نورا : تماماً ، اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً ، واعمل لآخراك كأنك تموت غداً ..

محمد : وقد قال علي لابنه الحسن رضي الله عنهما : كن فى الدنيا ببدنك وفي الآخرة بقلبك ..


مـن وٍصــايــا ـآ‘لـحــســن رٍضي الله عنـه


أحمد : ولكني أريد أن أسأل عن خير وصية أوصي بها الناس .؟

طارق : نصحهم بالبعد عن الكبر ، والحرص ، والحسد ..

عايدة : والله إنها موعظة شاملة جامعة ..


حــثــة عـلـي ـآ‘لـعـلــم وٍ ـآ‘لــتــعــلــم


أسماء : كان الحسن يحب العلم ويوقر العلماء ، وكان يقول لبنيه وبني أخيه ..

الحسين : تعلموا العلم فإن لم تستطيعوا حفظه فاكتبوه وضعوه فى بيوتكم ..

محمود : وهو يرجع إلي الفضائل والخلال الحميدة وحسن الخلق ..


ـآ‘لـفــضــل فـٍي دخــوٍل ـآ‘لـمـؤٍمــن ـآ‘لـجــنــة


ندي : وما دليلك علي ذلك ..؟

فرح : كان يقول : لا أدب لمن لا عقل له ، ولا مودة لمن لا همة له ، ولا حياء لمن لا دين له ، ورأس العقل معاشرة الناس بالمعروف ، وبالعقل تدرك الداران جميعاً ( الدنيا والآخرة ) ، ومن حرم العقل حرمهما جميعاً ..


حـجــة وٍ أوٍلادهــ


سماح : قرأت أنه رضي الله عنه حج ماشياً من المدينة إلي مكة فحج خمساً وعشرين مرة ماشياً ..


ـآ‘لـسـيـدة نـفـيـسـة حـفـيـدة ـآ‘لـحـسـن رٍضي الله عنهما


فاطمة : عندي سؤال أريد أن أتأكد من معلومتي هذه .؟

أحمد : ماهو أصلحك الله .؟

فاطمة : أليست السيدة نفسية رضي الله عنها حفيدة الحسن رضي الله عنه .؟

حنان : حفيدة ..

آية : نعم هي حفيدة الحسن رضي الله عنه فوالدها هو السيد حسن الأنور بن زيد الأبلج بن الحسن رضي الله عنه ..

مصطفي : فمتي نتحدث ونتدارس سيرتها العطرة هي وآل البيت الكرام .؟

زياد : حينما يريد الله سبحانه وتعالي ...



وٍفـــاة ـآ‘لــحــســن

أحمد : توفي الحسن مسموماً ، ورفض أن يعلن اسم من صاحب السم لأخيه الحسين ..

فاطمة : رضي الله عنه وأرضاه وجعل الجنة مثواه ...

الأب : والآن خير ماندعو به الدعاء الذي علمه الرسول صلي الله عليه وسلم للحسن رضي الله عنه ، فمن منكم يحفظة .؟

طارق : لهذا الدعاء قصة ، فقد علمه النبي صلي الله عليه وسلم للحسن فى المنام ..

الأب : بورك فيك ياولدي ..

طارق : اللهم اقذف في قلبي رجاءك واقطع رجائي عمن سواك حتي لا أرجو أحداً غيرك ولم يجر علي لساني مما أعطيت أحداً من الأولين والآخرين من اليقين فخصني به يا أرحم الراحمين ..

الجميع : اللهم آمين يارب العالمين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مجاهدة فى سبيل الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 294
نقاط : 590
تاريخ التسجيل : 04/10/2009

مُساهمةموضوع: ـآ‘لـحــسـيـن بـن عـلـي رٍضي الله عنـه   الأربعاء يناير 20, 2010 5:19 am

ـآ‘لـحــسـيـن بـن عـلـي رٍضي الله عنـه


الأم : اليوم نختتم بمسك الختام الحسين بن علي رضي الله عنه ، من الدرر المنتقاة من النجوم الزاهرة من أبناء الصحابة الذين سعدوا وشرفوا برؤية الحبيب المصطفي ...

أحمد : ولماذا لم نذكرهم جميعاً ..؟ فإنهم والله صحابة كرام وأولاد صحابة كرام بررة ، سعدوا بمعايشة الحبيب المصطفي ونهلوا من فضله وعلمه ..

الأم : رضي الله عنهم وأرضاهم ، وهدانا بهداهم الذي هو قبس من هدي رسول الله صلي الله عليه وسلم .

الأب : هذا والله الحق بعينه ولكنا انتقينا من كتبنا عنهم وعشنا معهم من خلال حديثنا فى سيرهم ونأمل أن يأتي يوم نتدارس قصصهم جميعهم ونجمعها فى كتاب كبير ، يجمع بين بنات الصحابة وأبناء الصحابة ونسميه أولاد الصحابة ...

الأب : ان شاء الله تعالي والآن هيا بنا نستضئ ونستنير بسيرة سيد الشهداء ..

عايدة : هو الحسين بن علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب بن هاشم ..

طارق : وكنيته أبو عبدالله القرشي الهاشمي وقد قلنا إن الكنية مابدأت بلفظ أب أو أم ..

كريم : ولد الإمام الحسين رضي الله عنه بالمدينة المنورة شهر شعبان من السنة الرابعة من الهجرة وفي اليوم الخامس منه ..

سماح : قرأت أنه أدرك من عصر الرسول صلي الله عليه وسلم ست سنوات وسبعة أشهر وسبعة أيام علي وجه التحديد ...

محمد : أحبه رسول الله صلي الله عليه وسلم محبة عظيمة ، وقال عنه صلي الله عليه وسلم :"حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسيناً "...

أحمد : والحسين بن علي رضي الله عنهما هو سبط رسول الله صلي الله عليه وسلم ، فهو ابن السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها ابنة رسول الله صلي الله عليه وسلم ..

حنان : فما معني سبط هذه .؟

الأم : السبط معناه فى اللغة ولد الولد يعني الحفيد ..

زياد : وهو ابن أمير المؤمنين أبي الحسن علي بن أبي طالب ...

أحمد : وشقيقته هي السيدة زينب بنت علي رضي الله عنهما ...

الأم : وقد كانت السيدة فاطمة الزهراء أمه تشبه النبي صلي الله عليه وسلم حتي فى مشيته ، وقد بشرها الرسول صلي الله عليه وسلم بأنها سيدة نساء أهل الجنة

الأب : وسيدة نساء العالمين أيضاً ، رضي الله عنها .

عايدة : آه : فهمت أنا الآن فنحن فى التشهد فى الصلاة نصلي علي آل البيت

فنقول : اللهم صل علي محمد وعلي آل محمد كما صليت علي إبراهيم وعلي آل إبراهيم ، وبارك علي محمد وعلي آل محمد كما باركت علي إبراهيم وعلي آل إبراهيم ....

الأب : نعم ياابنتي فمحبة آل البيت واجبة ، وهي نبراس يضئ لنا قلوبنا ، ويزيدنا معايشة لفضلهم والاقتداء بأعمالهم فصلاة وسلاماً عليك يارسول الله وعلي آل بيتك الكرام ..

الجميع : اللهم صل وسلم وبارك علي محمد وعلي آل محمد ..

طارق : والله سبحانه وتعالي كرمهم فى القرآن يقول تعالي :" رَحْمَتُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَّجِيدٌ " هود:73 ..

فاطمة : وقال ربنا تبارك وتعالي :"قُل لّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى " ..الشوري:23 ..


عـلــمــه وٍفــضــلــه


مصطفي : قرأت فى سيرة الحسين رضي الله عنه أنه كان فقيهاً وعالماً ..

سماح : وهو أيضاً صاحب بلاغة وفصاحة وطلاقة لسان ..

فاطمة : فماذا تذكرين من أقواله التي أثرت فيك كما سبق وأخبرتني قبل بدأ هذه المدارسة ..

سماح : وصف الإمام الحسين الحلم ، فقال : هو زينة المؤمن ، وأثني علي الوفاء ، ..فقال: هو المروءة ، وحذر من مجالسة أهل الدناءة فهم الشر كله ، ومن مجالسة أهل الفسوق لأنهم ريبة ..

ندي : مجالسة أهل الفسوق ريبة كيف ..؟

فرح : المعني يا أختاه أن الإنسان لا يسير أو يجلس مع أهل المعصية حتي لا يتهم أنه مثلهم .

الأب : تبسيط جميل وبديع لأقوال الإمام الشهيد بن الشهيد بارك الله فيكم ياأحبائي ..


فــضــلـــه

محمد : أما أنا فسوف أذكر لكم موقفاً للحسين نبيلاً وجميلاً راقني ( أعجبني ) وأخذت منه العبرة والقدوة وسوف أقتدي به مع إخواني وأصدقائي ، فقد قرأت أن الحسن والحسين تخاصما ، فقال أحدهم للحسين رضي الله عنه : أذهب إلي أخيك لتصالحه فهو أكبر منك ، فقال الحسين رضي الله عنه :" لقد سمعت جدي صلي الله عليه وسلم يقول : أيما اثنين جري بينهما كلام فطلب أحدهما رضا الآخر كان سابقه إلي الجنة " ..وأنا والله أكره أن أسبق أخي الأكبر إلي الجنه ، فبلغ قوله أخاه فأتاه سريعاً وأرضاه ..

زياد : والمعني المستفاد أن الحسين رضي الله عنه كان عنده فضيلة الإيثار ..

مصطفي : وكيف لا .! وجده رسول الله صلي الله عليه وسلم وأبوه أمير المؤمنين علي رضي الله عنه ابن عم رسول الله وأمير المؤمنين وأمه السيدة فاطمة الزهراء ابنة رسول الله ..

الأم : إنه الحسين الطيب الرشيد الزكي المبارك شهيد كربلاء ..

عايدة : سيد شباب أهل الجنه رضي الله عنه ...

فاطمة : ونتابع أقواله وأفعاله ، فأذكر أنني قرأت له مقولة بليغة وفصيحة ، يقول رضي الله عنه : إن حوائج الناس إليكم من نعم الله عليكم ، فلا تملوا من تلك النعم فتعود عليكم نقماً ..

طارق : الله والله إنه لدرس وموعظة حسنة ، فالمعني إنه يحثنا ويرغبنا فى قضاء حاجة الإخوان بروح طيبة ، ونفس راضية فيرضينا ربنا ويزيدنا سبحانه من فضله ونعمه ، لأن امتناعنا عن قضاء حاجة الإخوان لنا يغضب ربنا ..

الأم : وليس هناك شقاء أشد من غضب الله علي العبد أعاذنا الله من ذلك ..

مصطفي : تذكرت حديثاً للرسول صلي الله عليه وسلم له نفس المعني منه "....ومن كان فى حاجة أخية المسلم كان الله فى حاجته "..


عـلـمــه


أيمن : روي ابن عساكر أن ابن عباس كان يحدث الناس فقام إليه نافع بن الأزرق ..

وقال : صف لي إلهك الذي تعبد فأطرق إعظاماُ استنكاراً لقوله .. وكان الحسين رضي الله عنه جالساً فقال : إلي يابن الأزرق ، فقال الرجل : لست إياك أسأل ، فقال ابن عباس : أنه من بيت النبوة ، وهم ورثة العلم ، فأقبل نافع ناحية الحسين رضي الله عنه فقال : يانافع من وضع دينه علي القياس لم يزل الدهر فى التباس ..

زياد : أكمل أنا لأني قرأت مثلك القصة ، قال الحسين رضي الله عنه : أصف لك إلهي بما وصف به نفسه ، وأعرفه بما عرف به نفسه ، لا يدرك بالحواس ولا يقاس بالناس ، قريب غير ملتصق بعيد غير منتقص يوحد ولا يبغض ( لا يكره ) معروف بالآيات موصوف بالعلامات سبحانه لا إله إلا هو الكبير المتعال ..

الجميع : سبحانه وتعالي جل جلال الله ...


ـآ‘لـحـسـيــن وٍـأهــل ـآ‘لـكــوٍفـــة

محمود : خرج الحسين رضي الله عنه إلي الكوفة بعدما وصلته مئات الرسائل من أهل الكوفة يناشدونه الحضور إليهم لمبايعته بالخلافة ..

طارق : والأحداث بدأت بتولية معاوية الخلافة وتنازل الحسن رضي الله عنه لمعاوية كما علمنا .

عايدة : فلما مات معاوية وبويع ليزيد بالخلافة ، قال الناس : الأصلح والأولي بها ابن بنت رسول الله ..

عصام : فخرج الحسين رضي الله عنه من المدينة ومعه اهله تصحبه السيدة زينب ( بطلة كربلاء ) إلي مكة ليتعوذ ببيتهما ( الكعبة الشريفة ) ..

زياد : فجاءته رسائل أهل الكوفة يستنصرونه ويبايعونه بالخلافة ..

فاطمة : فخشي بنو هاشم علي آل البيت الذين خرجوا مع الحسين وعلي الحسين فذهبوا إليه يرجونه عدم الذهاب إلي الكوفة ..

الأم : وخرج ابن بنت رسول الله صلي الله عليه وسلم من مكة يوم التروية الثامن من ذي الحجة ومعه اثنان وثمانون رجلاًُ من أهل بيته وشيعته ومواليه ..

زياد : ولكن لماذا خرج الحسين ولم يفعل مثلما فعل الحسن رضي الله عنه .؟

أحمد : أقول أنا لكم وجهة نظري حين عرض معاوية الصلح أو عرض الحسن وتنازل سبط رسول الله الحسن رضي الله عنه عنها لمعاوية ، كان الوضع مختلفاً تماماً عن الموقف الذي وجد الحسين الخلافة فيه أصبحت ملكاُ يورث والأصل فى الخلافة أنها شوري بين المسلمين .


كــرٍبــلاء

محمد : قرأت أن جنود يزيد رفضوا اقتراحات الحسين رضي الله عنه بالصلح أو العودة إلي الحجاز أو أن يلتقي بيزيد ويتحاورا ..

أحمد : وكان القتال غير متكافئ فجنود يزيد كانوا أربعة ألاف مقاتل مابين فارس وراجل ..

إيمان : يعني من كان علي فرس أو واقف علي قدمه ..

الأب : وقرأت والأسي يقطر من قلبي أنهم منعوا الماء عن الحسين رضي الله عنه ورفاقة ، حتي اشتد بهم العطش ثم قتلوا أصحاب الحسين جميعاً فقاتلهم ثم حملوا عليه فقتلوه وجزوا رأسه الشريف ..

الجميع : قاتلهم الله ..

محمود : ثم أخذوا نساء أهل البيت سبايا إلي يزيد ..

الأم : وكانت زينب رضي الله عنها أخت الحسين تداوي الجرحي ..

عايدة : ولما أراد قاتل الحسين ابن زياد قتل علي الأصغر ابن الحسين المعروف باسم زين العابدين وكان غلاماً صغيراً أخذته السيدة زينب عمته فى حضنها وقالت له : اقتلني معه فاضطر أن يتركه ..


ـآ‘لــشــهــداء


كريم : في واقعة كربلاء التي هي كرب وبلاء كما فسرها الحسين رضي الله عنه قتل فيها العباس بن علي بن أبي طالب وجعفر بن علي وعبد الله بن علي ، وعثمان ابن علي ، وأبو بكر بن علي وهم إخوة الحسين رضي الله عنه ، وعلي بن الحسين بن علي وعبدالله بن الحسين ، وأبو بكر بن الحسين ، والقاسم بن الحسين وهم أبناء الحسين ، وعون بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب ومحمد بن جعفر وجعفربن عقيل ومسلم بن عقيل بن أبي طالب وهم أبناء عمومة الحسين ، وقتل أيضاًُ سليمان مولي الحسين ، وغيرهم حقاً إنها مقاتل الطالبيين ..

الأب : و هاهو ابن عباس رضي الله عنهما يقول : رأيت رسول الله صلي الله عليه وسلم فيما يري النائم وسط النهار أشعث أغبر بيده قارورة فيها دم ، فقلت : يارسول الله ماهذا؟ قال : دم الحسين وصحبه ، لم أزل ألتقطه منذ اليوم ، فكان ذلك اليوم الذي استشهد فيه ..رواه البيهقي ..

الأم : وكان جبريل عليه السلام قد أخبر رسول الله صلي الله عليه وسلم بمقتل الحسين ..

الأب : وكان علي رضي الله عنه يقول : دخلت علي المصطفي صلي الله عليه وسلم ذات يوم وعيناه تفيضان سألته فقال :" أخبرني جبريل عليه السلام أن حسيناً يقتل بشاطئ الفرات " ...

الأم : وكان استشهاده رضي الله عنه يوم عاشوراء العاشر من محرم سنة إحدي وستين " ..

الأب : كأني بهذه الأحداث الجسام تمر أمامي الآن فتؤلمني وتحز فى نفسي ..

الأولاد : يقولون والحزن يخنق أصواتهم : بهذه الوحشية يقتل ابن بنت رسول الله ..؟؟؟

الأم : من أجل ذلك الذي أحسسناه جميعاً جعلنا سير هذه الأحداث قبل أن نختتم قصة الحسين رضي الله عنه ..


جـهــاده رٍضي الله عنه


يمسح احمد دمعه ويقول : ونعود إلي جهاد الحسين رضي الله عنه فى نشر الدعوة الإسلامية ...

كريم : قرأت كتاب الإمام الحسين بن علي للكاتب حسن كامل الملطاوي عن جهاد الحسين رضي الله عنه يقول المؤلف : كان الحسين فى الجيش الذي أرسله سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه مدداً لعبدالله بن أبي السرح واليه علي مصر بعد أن عزل عمرو بن العاص وخرج هذا المدد من المدينة المنورة وفيه الحسن والحسين وتقابل مع عقبة بن نافع ومن معه من المسلمين فى برقة ثم ساروا إلي طرابلس ثم إلي الشمال الأفريقي حيث تم لهم النصر ..

عايدة : واشترك الحسين بن علي رضي الله عنهما أيضاً في فتح طبرستان سنة ثلاثين للهجرة روي الطبري أن الحسن والحسين خرجا مع جيش سعيد بن العاص ..

طارق : ولما غزا المسلمون القسطنطينية بقيادة يزيد بن معاوية فى خلافة أبيه معاوية شارك سيدنا الحسين رضي الله عنه فى الغزو ..

فاطمة : وفي الدفاع عن خليفة المسلمين عثمان بن عفان كان الحسن والحسين أول المدافعين عنه رضي الله عنهم ..

محمود : والآن نأتي إلي الختام فنقول :

الجميع : اللهم صل علي نبينا محمد وعلي آل محمد وبارك علي محمد وعلي آل محمد ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sara salama
عضو برنزى
عضو برنزى


المشرفة المميزة
الدولة : مصر
التوقيع : سبحان الله انثى عدد المساهمات : 652
نقاط : 792
تاريخ التسجيل : 06/01/2010
العمل/الترفيه : ربة منزل
تعاليق : ربي اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمت علي

وعلى والدي وان اعمل صالحاً ترضاه

مُساهمةموضوع: رد: ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-   الأربعاء يناير 20, 2010 9:01 am

ربنا يتقبل هذا العمل جزاكى الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فكرية



الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 1105
نقاط : 1268
تاريخ التسجيل : 15/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-   الأربعاء يناير 20, 2010 9:55 am

جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نبيلة محمود خليل
مديرة موقع الرحمة والمغفرة
مديرة موقع الرحمة والمغفرة


عين تدمع
الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 17156
نقاط : 26620
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمل/الترفيه : مديرة موقع الرحمة والمغفرة
المزاج : الحمد الله
تعاليق : اللهم اجعلنا ممن يدعون الجنة من أبوابها كلها

مُساهمةموضوع: رد: ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-   الخميس نوفمبر 10, 2011 7:10 pm

جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك

طرح رااااائع جعله الله في ميزان حسناتك


_________________

اللهم كما علمت آدم علمنا وكما فهمت سليمان فهمنا
اللهم كما أتيت داود وسليمان علماً علمنا
والحمد لله الذى فضلنا على كثير من خلقه تفضيلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almaghfera.ahlamontada.com
 
ـأبـنـاء ـآ‘لـصـحـابـة -رٍضي الله عنهم-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~ منتديات الرحمة والمغفرة ~ :: المنتدى الاسلامى :: شخصيات اسلامية-
انتقل الى: