~ منتديات الرحمة والمغفرة ~
. منتديات الرحمة والمغفرة على منهج اهل السنة والجماعة

: ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِالله )

نداء إلى أنصار رسول الله " صلى الله عليه وسلم "أنضم الينا لنصرة رسولنا من خلال منتدى الرحمة والمغفرة

. لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا ... بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشر الإسلام

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم,

~ منتديات الرحمة والمغفرة ~

~ معاً نتعايش بالرحمة ~
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتقناة الرحمة والمغفرة يوتيوبفيس بوكتويترمركز تحميل للصورالتسجيلدخول
منتديات الرحمة والمغفرة على منهج اهل السنة والجماعة
( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِالله ) . نداء إلى أنصار رسول الله "صلى الله عليه وسلم "أنضم الينا لنصرة رسولنا من خلال منتديات " الرحمة والمغفرة ". لزوارنا الاعزاء ومن يرغب بالتسجيل بمنتدانا . بادر وسجل نفسك بالمنتدى لنشرالإسلام .مديرة الموقع / نبيلة محمود خليل


تنويه .. لكل الأعضاء : على كل من يرغب فى عمل موضوع مشترك بينه وبين أى عضو من الأعضاء .. عليه أن يخبره فقط فى قسم حوار مفتوح بين الأدارة والأعضاء .. وقد تم تحديد يوم الجمعه فقط  للردود على الموضوعات  التى لم يرد عليها .. وأيضا الردود على الموضوعات القديمه .. شكرا

أعلان ... أرجو من الأعضاء الألتزم بوضع موضوع وأحد فقط فى كل قسم حتى نستطيع قرأتها بتمعن - موضوع واحد يقرأ أفضل من عدة مواضيع لا تقرأ - أشكركم


المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
مشروع تحفيظ القران
 
تلفزيون الرحمة والمغفرة
نشرة اخبار منتدى الرحمة واالمغفرة
توك توك منتديات الرحمة والمغفرة

كاميرا منتديات الرحمة والمغفرة



شركة طيران منتديات الرحمة والمغفرة

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
نبيلة محمود خليل
 
كلمة حق
 
عزمي ابراهيم عزيز
 
الدنيا فناء
 
alfalah
 
عواطف
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مع كل إشراقة شمس ^ بصبح عليك^ مع وعد الله ونبيلة محمود خليل ^ حصرياً
مشروع حفظ القرآن والتجويد"مع نبيلة محمود خليل"" حصرى"
^ من اليوم أنتهى عهد نبيل خليل ^ أدخل وشوف مطعم منتديات الرحمة والمغفرة مع نبيلة ونبيل ^
تليفزيون منتديات الرحمة والمغفرة يقدم لكم "برنامج الوصول إلى مرضات الله " مع نبيلة محمود خليل" كلمة حق"
بريد منتديات الرحمة والمغفرة ^ ظرف جواب ^ مع نبيلة محمود خليل وكلمة حق ^ حصرياً
^ نشرة أخبار منتديات" الرحمة والمغفرة " مع نبيلة محمود خليل"حصرياً "
* كلمة للتاريخ * مع نبيلة محمود خليل ود / محمد بغدادى * حصرى
^ كاميرا منتديات الرحمة والمغفرة ^ إبتسامة كاميرا ^ مع نبيلة محمود خليل وكلمة حق ^ حصرياً ^
^^ دورة التبسيط فى دقائق علم التجويد ^^
,, قلوب حائرة ,, وقضايا شبابية متجدد ,, مع نبيلة محمود خليل ونبيل خليل ,,

شاطر | 
 

 من اخلاقيات الاسلام - الامانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيلة محمود خليل
مديرة موقع الرحمة والمغفرة
مديرة موقع الرحمة والمغفرة


عين تدمع
الدولة : مصر
انثى عدد المساهمات : 17157
نقاط : 26623
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمل/الترفيه : مديرة موقع الرحمة والمغفرة
المزاج : الحمد الله
تعاليق : اللهم اجعلنا ممن يدعون الجنة من أبوابها كلها

مُساهمةموضوع: من اخلاقيات الاسلام - الامانة   الجمعة أبريل 15, 2016 10:48 am

 الأمانة !!!
الأمانة ضد الخيانة ... وتطلق على الصفة التى يتصف بها الإنسان فيقال : فلان أمين , أى : متصف بالأمانة .. وقد تطلق على الشئ الذى يؤتمن عليه الإنسان : ماديا كان أم معنوياً .. فأسرار الناس أمانة لدى من يستبشرونه فى أمورهم , لقول النبى صلى الله عليه وسلم : ( المستشار مؤتمن ) وكذلك أمراضهم , وما يصابون به : أمانة لدى الطبيب المعالج لا يصح له أن يفشيها .. وما يودعه الإنسان لدى غيره من أموال أو بضائع , وما إلى ذلك : أمانة يجب الحفاظ عليها حتى يطلبها صاحبها.. وجوارح الأنسان وأعضؤه : امانة يجب عليه أن يحافظ عليها , وهو مسؤل عنها يوم القيامة , وقد أمر الله تبارك وتعالى عبده بحفظ الامانة , كما أمر بادائها لاربابها , حيث يقول قال تعالى: (إِنّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤدّواْ الأمَانَاتِ إِلَىَ أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النّاسِ أَن تَحْكُمُواْ بِالْعَدْلِ) [سورة: النساء - الأية: 58]و قال تعالى: (يَأَيّهَا الّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَخُونُواْ اللّهَ وَالرّسُولَ وَتَخُونُوَاْ أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ) [سورة: الأنفال - الأية: 27] وأداء الامانة لا يتوقف على امانة من أئتمنك , وإنما يتوقف على أمانتك أنت التى يجب أن تتصف بها أن كنت مسلماً حقاً لقول النبى صلى الله عليه وسلم " أد الأمانة لمن أئتمنك ولا تخن من خانك " .. وقد اتصف هو صلى الله عليه وسلم بها فى كل شئ قبل بعثته , حتى لقبه قومه بالامين , وحين هاجر إلى المدينة أمر على بن أبى طالب بالبقاء حتى يؤدى الامانت الى أصحابها , رغم ما كان منهم من : كفر , وعناد , وأذا له ولاصحابه .
والامانة شأنها خطير,  فالحق تبارك وتعالى يقول قال تعالى: (إِنّا عَرَضْنَا الأمَانَةَ عَلَى السّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَالْجِبَالِ فَأبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الإِنْسَانُ إِنّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً) [سورة: الأحزاب - الأية: 72] وهناك أنواع عديدة من الأمانة : كأمانة الكلمة , وأمانة النقل , وأمانة العمل , وأمانة الدعوة إلى الله , وأمانة التعامل بين الناس فى مجالاته المختلفة : كتجارة , والصناعة , والزراعة وما إلى ذلك . والامانة لكى تتحقق فى شخص ما لابد ان يكون متصفا بالصدق والأخلاص , فلا أمانة لكاذب , ولا أمانة لمراء وقد اطلق الله تعالى على جبريل لقب الامين , لأنه مستأمن على الوحى الذى ينزل به على الرسل . فلا يطلع عليه أحد ويبلغوه للرسل دون نقص أو زيادة , ودون تحريف ولا تبديل قال تعالى: (نَزَلَ بِهِ الرّوحُ الأمِينُ) [سورة: الشعراء - الأية: 193] .. والامانة من صفات الرسل جميعا , فهم مستأمنون على الرسالة يبلغونها كما أنزلت أليهم دون أنتظر لأجر من أحد , ومهما لقو من تعنت وأذى أقوامهم .
وايضا الامانة من صفات الصالحين فى كل مكان وزمان من إنس وجن .
والمسلم الحق هو الذى يراقب نفسه فى تعامله : مع الحق تبارك وتعالى , ومع الناس , ومع نفسه , لكى يتصف بالامانة فى كل أموره حتى يتقى بغض الله عز وجل له( إن الله لا يحب الخآئنين)
وأليك أمثلة لأنواع من الامانة :
1-    أمانة العلم : والعلم نعمة من الله وفضل أختص به بعض عباده : فمن رزق الله العلم , ووفقه لدعوة الناس , وتعليمهم , والامر بالمعروف والنهى عن المنكر .. لا بد أن يراعى هذة النعمة , ويحافظ عليها بدوام الأطلاع والمراجعة , فدوام العلم مذاكرته , وعليه ان يتحزب لرأى أو يتحيز لفكر , وأن يكون الحق ضلته وان يرفقك بمن يعاملاهم ويزين علمه بالحلم , وأن يكون أميناً فى نقله للعمل , وينسبه لأصحابه , ولا ينكر فضلهم عليه  ومن العلم أن تنسب العلم لقائله , وأن يكون أميناً على حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم لآنه يقول (( إن كذبا على ليس ككذب على أحد  من كذب متعمداً فليتبوأ مقعده من النار )) .
2-    أمانة التعامل : وتتمثل فى أن تكون أميناً على ما استودعك الغير من أسرار بدافع الصداقة , أو الاستشارة , أو بسبب مهنتك : كالطباء والمحامين , وغيرهم , فلا تفشيها , ولا تهمس بها إلى أحد مهما قرب منك وأن كنت تاجر فأيك والغش , او الخيانة . فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول (( من غشنا فليس منا )) وأياك وأكل أموال الغير بالباطل فالنبى صلى الله عليه وسلم يقول : (( من اقتطع حق أمرئ مسلم بيمينه ( قسمه) فقد اوجب الله له النار , وحرم عليه الجنة ))
3-    الأمانة مع النفس : والنفس أمانة يقول الله فى شأنها : قال تعالى: (قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكّاهَا* وَقَدْ خَابَ مَن دَسّاهَا) [سورة: الشمس – الأية9: 10] وكذلك الحواس والجوارح أمانة يسئل عنها الأنسان لقول الله عز وجل: (إِنّ السّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلّ أُولـَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً) [سورة: الإسراء - الأية: 36] .. وكذلك المال والجاه والزوجة والولد كل ما خولك الله أياه وأعطاه لك أمانة تسئل عنها يوم القيامة .
4-    الامانة مع الله : تتمثل فى صحة العقيدة فلا تشوبها شأبة من الشرك الجلى أو الخفى , وقد أخذ الله العهد على عباده حين خلقهم وأشهدهم على أنفسهم , ثم ذكرهم بذلك فى قوله: (وَإِذْ أَخَذَ رَبّكَ مِن بَنِيَ آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرّيّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَىَ أَنفُسِهِمْ أَلَسْتَ بِرَبّكُمْ قَالُواْ بَلَىَ شَهِدْنَآ أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنّا كُنّا عَنْ هَـَذَا غَافِلِينَ*أَوْ تَقُولُوَاْ إِنّمَآ أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِن قَبْلُ وَكُنّا ذُرّيّةً مّن بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ) [سورة: الأعراف – الأية172: 173].
الحلم
الحلم هو الأناة وضبط النفس .. والحلم ضد : التسرع والرعونة , والجهل .. والحلم خلق قد يهبه (( الله)) لمن يشاء فيصبح الإنسان حليما بفضل (( الله)) دون جهد منه .. وقد يكتسب الحلم بالمحاولة والمجاهدة , فأنما العلم بالتعلم , وإنما الحلم بالتحلم , ومن يتحر الخير يعطه , وقد وفد على النبى صلى الله عليه وسلم الأشج ( رضى الله عنه ) فأناخ راحته ثم عقلها , وطرح عنه ثوبين كانا عليه , وأخرج من العيبة ( وعاء الثياب) ثوبين حسنين فلبسهما – وذلك بعين رسول الله صلى الله عليه وسلم يرى ما يصنع – ثم أقبل يمشى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال صلى الله عليه وسلم (( إن فيك خصلتين يحبهما الله ورسوله )) .. قال : ما هما بأبى وأمى أنت يا رسول الله ؟! .. قال : الحلم , الاناة ) فقال : خلتان تخلقتهما أو خلقان جلبت عليهما ؟ .. قال : ( بل خلقان جبلت عليهما ) , فقال :
الحمد الله الذى جلبنى على خلقين يحبهما (( الله)) ورسوله .
الحلم من أخلاق الأنبياء , فقد وصف (( الله)) به إسماعيل ( عليه السلام ) قبل أن يولد , حين بشر به أباه إبراهيم ( عليه السلام  بقوله (فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ ) وكذلك وصف به شعيب ( عليه السلام) على لسان قومه كما يحكى القرآن عنهم قولهم  قَالُواْ يَا شُعَيْبُ أَصَلاَتُكَ تَأْمُرُكَ أَن نَّتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا أَوْ أَن نَّفْعَلَ فِي أَمْوَالِنَا مَا نَشَاء إِنَّكَ لَأَنتَ الْحَلِيمُ الرشيد )  وحلم الانبياء هو الذى جعلهم يتحملون تعنت أقوامهم وتكيذيبهم لهم , وإذايتهم حتى يستطيعوا تبليغ رسالات (( الله)) فيؤمن من يشرح (( الله )) صدره للأيمان , وتجب الحجة على من أصر على كفره .. ولذلك قيل : الحلم سيد الأخلاق .. والحلم كذلك من خلق الصالحين الذين أثنى (( الله)) عليهم بقوله :
(إِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا) .. وبقوله :
(وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ) ...
ومن الحلم أن يملك الإنسان نفسه عند الغضب , ويكبح جماحها , وقد قال صلى الله عليه وسلم (( ليس الشديد بالصرغة , وإنما الشديد , من يملك نفسه عند الغضب )) وهذا هو التحلم بكظم الغيظ ,أما الحلم فهو عدم الغضب أصلا .. ولذلك كان ثواب كظم الغيظ عظيما , لأن فيه مجاهدة للنفس .

_________________

اللهم كما علمت آدم علمنا وكما فهمت سليمان فهمنا
اللهم كما أتيت داود وسليمان علماً علمنا
والحمد لله الذى فضلنا على كثير من خلقه تفضيلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almaghfera.ahlamontada.com
كلمة حق
نائب المدير
نائب المدير


نائب  المدير
العمر : 34
الدولة : مصر
التوقيع : محمد رسول الله ذكر عدد المساهمات : 2016
نقاط : 2514
تاريخ التسجيل : 13/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: من اخلاقيات الاسلام - الامانة   الجمعة أبريل 15, 2016 9:04 pm

اللهم اكتبنا من المتصدقين والصادقين فى تصدقنا
اشكرك
على حسن التذكرة وقوة البيان
وجعلة اللة فى ميزانك يوم لا ينفع الا ما قدمنا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من اخلاقيات الاسلام - الامانة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~ منتديات الرحمة والمغفرة ~ :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: